آخر الأخبار

«نقيب الفلاحين» يُشير إلى ارتفاع كبير في أسعار الأسمدة بالسوق السوداء

كتبت: فاطمة معوض أشار حسين عبدالرحمن أبوصدام، نقيب الفلاحين، إلى ارتفاع أسعار الأسمدة في السوق السوداء، موضحا أن شيكارة اليوريا وصلت لـ250 جنيه بارتفاع 85,5 عن شيكارة اليوريا المدعمة والتي تباع 164.5، لافتا ان هذا الارتفاع الكبير للأسعار في الأسمدة بالسوق الحر والتي تعتبر أهم المستلزمات الزراعية يزيد من تكلفة الزراعة ويؤدي لخسائر كبيرة للفلاحين خاصة مع التدني الكبير لأسعار المنتجات الزراعية في ظل ركود السوق داخليا وخارحيا.

وأضاف أبوصدام، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم“، أن الفلاح يُجبر على شراء الأسمدة من السوق الحر نتيجة نقص كمية الأسمدة المدعمة وتأخر وصولها باستمرار مع لجوء مصانع الأسمدة للتصدير لزيادة الأرباح وامتناعها عن توريد الحصص المطلوبة منها لـوزارة الزراعة وتوقف بعض مصانع الأسمدة عن الإنتاج نهائيا.

وتابع: إن أزمة الأسمدة التي يشكو منها الفلاحين دوما ناتجة عن أزمة إدارة لمنظومة توزبع الأسمدة والتهاون مع المصانع المنتجة للاسمدة ما يجعل الفلاحين في المناطق البعيدة يشكون من قلة الأسمدة وارتفاع الأسعار في السوق الحر.

وأوضح نقيب الفلاحين، أن الأسباب الأساسية التي تؤدي لتفاقم أزمة الأسمدة هي السماح لمصانع الأسمدة بالتصدير قبل توريد الحصص المطلوبة منها لـوزارة الزراعة مع قلة كميات الأسمدة المدعمة التي تصل للفلاحين وعدم توزيعها في الوقت المناسب، مشيرا ارتفاع أسعار الأسمدة في السوق الحر مع زيادة الطلب عليها في ظل عدم كفاية المهندسين الزراعيين في الحمعيات الزراعية المنوط بهم تشكيل لجان المعاينة علي الطبيعة ما يعوق سرعة صرف الأسمدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل