آخر الأخبار
الرئيسية / عربى / جزر مصر وتركيا يطرد الجزر الإسرائيلي من أسواق الأردن

جزر مصر وتركيا يطرد الجزر الإسرائيلي من أسواق الأردن

متابعات تكللت جهود مقاومة التطبيع مع إسرائيل في تقليل إقبال المواطنين على استهلاك الخضار والفواكه الإسرائيلية، وفق ما تشير إليه الإحصاءات الرسمية فى الأردن.

وتظهر ارقام وزارة الزراعة أن مستوردات المملكة من الخضار والفواكه من إسرائيل تراجعت خلال العشر السنوات الماضية بنسبة 93%؛ إذ انخفضت من 3233 طنا من الخضار والفواكه عام 2009 إلى 196 طنا من الخضار والفواكه عام 2017.

وتركزت مستوردات المملكة من الخضار والفواكه من إسرائيل خلال العقد الماضي بستة أصناف هي: الجزر، البطاطا، المانجا، الكاكا، الأفوكادو، التفاح.

وكانت وزارة الزراعة ألزمت في تموز عام 2009 مستوردي الخضار والفواكه من إسرائيل بوضع بيان على عبوات يتضمن معلومات عن منشئه.

خطوة جاءت بعد احتجاجات وضغوط لجان مقاومة التطبيع؛ ما قلل من إقبال المواطنين على شراء الخضار والفواكه الاسرائيلية.

وتظهر الأرقام أن ثلث مستوردات المملكة من الخضار والفواكه الإسرائيلية كان من الجزر؛ إذ استوردت المملكة خلال السنوات العاشر الماضية نحو 11 ألف طن من الجزر.

بينما استوردت المملكة خلال نفس الفترة نحو سبعة آلاف طن (6.7 آلاف) من البطاطا ونحو ستة آلاف طن (5.7 آلاف) من المانجا تشكلان 23% و20% من إجمالي مستوردات المملكة من الخضار منذ عام 2009.

فيما استوردت المملكة من إسرائيل خلال هذه الفترة  3.6 آلاف طن من الكاكا، و997 طنا من الأفوكادو، و768 طنا من التفاح تشكل ما نسبته 12% و3.4% و2.6% من إجمالي مستوردات المملكة من الخضار والفواكه الإسرائيلية خلال العقد الماضي.

وتظهر الأرقام أن مستوردات المملكة من الخضار والفواكه تناقصت بشكل متتال بالتزامن مع حراك نشط لمقاطعة البضائع الإسرائيلية وصل ذروته عام 2009.

ففي عام 2012 كان نحو ربع الجزر المستورد في أسواق المملكة 23% مصدره إسرائيل، وانخفضت النسبة إلى أقل من 7% من إجمالي كميات الجزر المستورد خلال عامي 2016 و2017.

وبالتزامن مع ذلك زادت كميات الجزر المستورد من تركيا؛ إذ ارتفعت نسبتها من 14% من إجمالي الجزر المستورد عام 2012 إلى 63% من إجمالي الجزر المستورد خلال عام 2017، حسب أرقام وزارة الزراعة.

وتكشف الأرقام تراجعا كبيرا في مستوردات المملكة من المانجو الإسرائيلية بلغ 95% خلال العقد؛ إذ انخفضت الكميات المستوردة من 897 طنا من المانجو عام 2009 إلى 48 طنا عام 2017.

ونتيجة ذلك انخفضت حصة المانجو الإسرائيلية من 65% من إجمالي المانجو المستوردة خلال عام 2009 إلى أقل من 1% (0.7 بالمائة) خلال عام 2017.

وبالتزامن مع ذلك زادت مستوردات المملكة من المانجو المصرية نحو خمسمائة ضعف؛ إذ ارتفعت من 12 طنا عام 2010 إلى نحو 6 آلاف طن عام 2017.

ونتيجة ذلك زادت حصة المانجو المصرية في أسواق المملكة من 1.3% عام 2010 إلى نحو 90% من إجمالي مستوردات المملكة من المانجو عام 2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *