آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / نقيب عام الفلاحين: أول «مزاد للقطن» خيب آمال المزارعين

نقيب عام الفلاحين: أول «مزاد للقطن» خيب آمال المزارعين

كتيت: نورا سيد قال حسين عبدالرحمن أبوصدام، نقيب عام الفلاحين، إن فتح أول مزاد لبيع القطن بنظام المزايدة بسعر 2100 جنيه للقنطار تسبب في تخوف المزارعين وخيب آمال المهتمين بالشأن الزراعي في مستقبل زراعة القطن في مصر.

وأضاف أبوصدام، فى بيان صحفى وصل “الفلاح اليوم” نسخة منه، اليوم الإثنين، أنه تم فتح المزاد بسعر أساسي وهو 2100 جنيه لقنطار القطن الزهر بناء على (متوسط الأسعار العالمية بين قطن البيما الأمريكي طويل التيلة و(إندكس A) قصير التيلة، وبسعر الصرف اليومي للدولار الأمريكي)، مشيرا أنه حضر المزاد 5 شركات تجارة من القطاع الخاص بإشراف شركة الوادي لتجارة وحليج الأقطان التابعة للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، مضيفا: «وكالمتوقع لم يتقدم أحد من التجار للمشاركة في المزاد بدعوى ارتفاع سعر فتح المزاد».

وأضاف نقيب الفلاحين، أنه تمت ترسية المزاد على شركة الوادي، التي قامت باستلام الأقطان على سعر 2100 لقنطار القطن، لافتا أنه على الرغم من صدق تخوفات المزارعين من تكاتف شركات القطاع الخاص العاملة في تجارة القطن واتفاقهم على عدم المزايدة لشراء القطن بأبخس الأسعار، ما أجبر الشركة القابضة للقطن على الشراء بسعر فتح المزاد دون أدنى زيادة، مؤكدا لمقولة الشهيرة أن «الأغنام تعيش طِوال حياتها خائفة من الذئب.. وفي النهاية يأكلها الراعي».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *