آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / مصر تطلب إبعاد السودان من مفاوضات سد النهضة وإثيوبيا ترفض

مصر تطلب إبعاد السودان من مفاوضات سد النهضة وإثيوبيا ترفض

وزير خارجية مصر وإثيوبيا

متابعات قالت صحيفة “أديس فورتشن” الإثيوبية، إن وزير الخارجية المصري سامح شكري، نقل مُقترح في رسالة من الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إلى رئيس الوزراء الإثيوبي، هايلي مريام ديسالين، في 26 ديسمبر الماضى، خلال زيارة شكري إلى إثيوبيا، يتضمن استبعاد السودان من المحادثات وإدخال طرف محايد، أي البنك الدولي، في التحكيم، وإطلاق مفاوضات مباشرة بين القاهرة وأديس أبابا للوصول إلى اتفاق حول السد.

وأشارت الصحيفة، إلى رفض إثيوبيا الطلب المصرى بشأن استبعاد السودان من المفاوضات أو إدخال البنك الدولى فى مفاوضات سد النهضة.

هذا، وفشلت مفاوضات سد النهضة على مستوى الوزراء، والتي جرت بالقاهرة في نوفمبر، بشأن حل عقدة الخلاف بين مصر من جهة، والسودان وإثيوبيا من جهة أخرى، حول مسائل التفاوض والتي توقفت في عمل اللجنة الاستشارية، بناءً على طلب الجانب المصري.

وكان السودان قدم مقترحاً لتجاوز الخلافات، ينص على حق إثيوبيا والسودان ومصر في مخاطبة المكتب الاستشاري لاستيضاحه حول مرجعية تقرير أعده تجاوز فيه نص عقد الخدمات الاستشارية الموقع بين الدول الثلاث والاستشاري.

كما يقوم المقترح السوداني على اعتماد اتفاقية 1959 أساسا لتحديد آثار سد النهضة على دولتي السودان ومصر، والتنصيص على أن أي بيانات تستخدم في الدراسة لا تمنح أي حق جديد لأي دولة أو تحرمها من حق باتفاقيات قائمة لتقسيم المياه، وإنما هي لأغراض الدراسة فقط.

وقبلت إثيوبيا من حيث المبدأ النقاط الثلاث، فيما رفضتها مصر، بما فيها من تحديد للحقوق المائية للسودان بموجب اتفاقية عام 1959.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *