آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / كيف تختار ثمار الباذنجان؟

كيف تختار ثمار الباذنجان؟

الباذنجان

الفلاح اليوم الباذنجان نبات عُشبي يتبع الفصيلة الباذنجانية، وهو من الخضراوات الموسمية، ويمكن ان تعمر الشتلة منه لعدة سنوات، لكن يكون انتاجها ضعيف، ويتميز بلونه البنفسجي الداكن أو الأسود، لكن ايضا يوجد بالوان اخرى مثل الاخضر, الابيض, الاصفر وغيرها.

البَاذِنْـجَان هي التسمية الأكثر شيوعا له ومن أسمائه العربية الفصيحة أيضا: الأَنـَب’ والحَـدَق والحَـيْصَل والقَهْقَب والكَهْكَب والكَهْكَم والمَـغْد والمَـغَد.

من أكثر دولة انتاجا واستهلاكا للباذنجان هي الصين، تليها الهند ثم مصر، وثمار الباذنجان الصيني طويلة ورفيعة وتشبه الخيار إلى حدّ كبير، وقد تنمو ثمرة الباذنجان لتصبح اكثر من كيلو جرام فى بعض الأصناف.

فوائد الباذنجان

1ـ مفيد للصحة وخصوصاً في علاج تصلب الشرايين والوقاية منه.

2ـ يساهم في الوقاية من السمنة أو إزالة السمنة، لأنه منخفض السعرات الحرارية.

3ـ يحتوي على نسبة عالية من المواد المكافحة للسرطان، حيث يساعد على الوقاية من الأورام السرطانية، وأوضح الخبراء أن الباذنجان غني بحمض “كلوروجينيك” الذي يعتبر من أقوى مضادات الأكسدة التي تنتجها الأنسجة النباتية.

4ـ يشد المعدة ويقطع الصداع ويطيب رائحة العرق.

5ـ يساعد على خفض الوزن حيث أنه قليل بالسعرات الحرارية.

6ـ يمنع حدوث التقلصات العضلية.

7ـ  يدر البول لذلك ينصح الذين يعانون من حصى المسالك البولية بتناوله.

8ـ يعتبر مفيداً لمن يعاني من الامساك، إذ أن الألياف الغذائية التي يحتويها الباذنجان تنبه حركة الأمعاء،، وتساعد على تنظيم وإفراغ الفضلات منها.

9ـ كما انه مفيد في حالات الاصابة بالإسهال، وينصح بالاكثار من تناول الباذنجان النيئ الذي يعمل على إيقاف الإسهال إذ أن الباذنجان يقوم بعملية تنقية للأمعاء، ويساهم في قتل الجراثيم وطردها خارج الجسم.

كيف تختار ثمار الباذنجان؟

لمعرفة ثمار الباذنجان الجيدة، تفقد “سرّة” هذه الثمار والموجودة في مؤخرة النبتة إذا كانت بيضوية أو مستديرة, أبحث عن البيضوية – فالمستديرة تحتوي على بذور أكثر وحشوة أقل، ومن حيث الملمس اختار الناعمة منها، وأيضا القاسية ولا تختار الخشنة او الطرية، ومن حيث اللون اختار اللون الاسود منه لانه افضل الانواع من حيث احتوائه على الفيتامينات والمعادن اما الابيض فيحتوي على كمية اكبر من المواد النشوية.

أنسب طرق تناول الباذنجان

لا يؤكل الباذنجان نيئاً الا في بعض الانواع نظراً لمرارة طعمه, إلا أنه يصبح طرياً ولذيذ الطعم بعد طهوه. ينصح الطهاة بنقع الباذنجان بعد تقطيعه في ماء مملح لسحب طعمه المر وتقليل كمية الزيت أو الدهن الذي يمتصه عند الطهي.

يؤكل الباذنجان مطهواً إما بالقلي أو السلق أو الشوي او الحشي بالارز واللحمة، وهو المكون الأساسي لبعض الأطباق كالمكدوس- المخلل- والمسقعة.
هناك عدة أطباق أخرى تحضّر من الباذنجان منها: مقلوبة الباذنجان – بلاد الشام عموما – فتة الباذنجان، متبّل الباذنجان، شكشوكة الباذنجان, محشي الباذنجان وغيرها.
ولتحقيق أقصي استفادة هي أكله مسلوقا أو مشويا ومضافا إليه الملح والليمون، أما إذا تم قليه في الزيت فإنه يحدث تحلل للمواد والعناصر المفيدة الموجودة به ويفقد قيمته الغذائية بشكل كبير.

ونظراً إلى أن هذه العناصر الغذائية موجودة بشكل أساسي في قشرته، لهذا ينصح بتناول الباذنجان دون تقشيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *