آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / قرى بالدقهلية تطالب بتغيير اسمها .. تعرف على الأسباب

قرى بالدقهلية تطالب بتغيير اسمها .. تعرف على الأسباب

متابعات شهدت محافظة الدقهلية حالة من الجدل خلال اليومين الماضيين بعد ظهور مطالبات للدكتور كمال شاروبيم، محافظ الإقليم، من النيابة الإدارية تطالب بتغيير أسماء قرى منافية للآداب العامة.

وقال المحافظ إنه في يوم 19-8-2019 تقدم 175 شخصا من قرية تسمى أبوعرصة بمطلب لتغيير اسم قريتهم إلى “بلقاس أول” وحولنا الطلب إلى الجهات المعنية.

وأشار إلى أنه تلقى موافقة من مديرية أمن الدقهلية بالموافقة على تغيير اسم قرية أبوعرصة، حيث سيعرض القرار خلال اجتماع المجلس التنفيذي ووافق أمن الدقهلية على تغيير الاسم، وذلك أمر ليس بالهين، حيث يتطلب تغيير شهادات ميلاد وأسماء، وأختام لجهات حكومية هذه الأسماء متواجدة من سنوات، وكل محافظات مصر يوجد بها أسماء قرى غريبة منذ أيام الفراعنة، بل هناك أسماء عائلات غريبة.

وأضاف أنه لم يتقدم أي من الأهالي بطلبات بعد ذلك سوى طلب النيابة الإدارية، حيث إنها مذكرة تقول أن النيابة لاحظت وجود اسم قرية مناف للآداب وطالبت بتغييره.

وأضاف أن “الموضوع مش بيتم بالشكل ده، مش كل واحد معدي مش عاجبه اسم هيتقدم بالطلب، الطلب يأتي فقط من الأهالي مع كامل الاحترام للنيابة الإدارية”.

وأوضح أن تغيير اسم القرية يستدعي تغيير قسم الشرطة، وتغير اسم المدرسة، وتغيير البطاقات الشخصية، وتغيير شهادات الميلاد وغيرها.

ووجهت النيابة الإدارية بالمنصورة خطابا رسميا لسكرتير عام محافظة الدقهلية، بناءً على مذكرة من النيابة الإدارية ببلقاس تطالب فيه بتغيير أسماء بعض القرى التابعة لدائرة مركز بلقاس كون أن هذه الأسماء به دلالات منافية للآداب العامة والأخلاق.

وطالبت النيابة من قسم المعلومات وإدارة المجالس واللجان برئاسة مركز ومدينة بلقاس بإمداد النيابة بأسماء القرى التابعة لمركز بلقاس.

وشملت المذكرة بعض أسماء القرى والعزب والكفور الشاذة وكان من بينها (كوم اليهود، والعبيد، والسود، وواعر، والشلطيطة، وأبو عرصة وعزبة كفر الغول)، والتي ارتأت النيابة أن من شأن هذه الأسماء التسبب في حرج للمواطنين المقيمين بتلك الجهات جراء هذه الأسماء.

وأوضح المذكرة المقدمة من المستشار محمد الأدهم وكيل أول النيابة الإدارية ببلقاس، إلى وجود أسماء لبعض القرى والعزب والكفور والنجوع التي تحمل دلالات منافية للآداب العامة والأخلاق، أو دلالات عنصرية وأسماء غير مفهومة بالمخالفة للقانون، وطالب لاتخاذ اللازم نحو مراجعة تلك الأسماء وتغييرها.

وانتهت المذكرة بالتوصية بمخاطبة السكرتير العام لـمحافظة الدقهلية لاتخاذ الإجراءات القانونية نحو مراجعة تلك الأسماء وغيرها، وتغيير أسماء القرى والعزب والكفور والنجوع التي تحمل أي دلالات منافية للآداب العامة والأخلاق العامة أو دلالات عنصرية أو أسماء غير مفهومة بنطاق مركز بلقاس، وكذلك مراجعة باقى أسماء القرى والكفور والنجوع بنطاق محافظة الدقهلية بالكامل، وتغيير الأسماء التي تحمل دلالات من شأنها أن تسبب حرجا للمواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *