آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / علماء مركز البحوث الزراعية يستغيثون برئيس الجمهورية

علماء مركز البحوث الزراعية يستغيثون برئيس الجمهورية

د.صلاح يوسف، وزير الزراعة الأسبق (وسط) ـ د.عمر راضى، رئيس نادي أعضاء هيئة بحوث مركز البحوث الزراعية (يسار)

كتب: أسامة بدير وصل موقع “الفلاح اليوم” شكوى من علماء مركز البحوث الزراعية يستغيثون فيها بالرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، من تدنى حقوقهم المالية، وعدم تنفيذ أحكام القضاء الخاص ببعض البدلات المالية التى لم يتم صرفها منذ عام 2008 وحتى الان، إضافة إلى إنهيار راتب الباحثين عقب الوفاة لان معظم الراتب عبارة عن بدلات يُحرم منها الباحث مع الوفاة.

و”الفلاح اليوم” ينشر الاستغاثة كما وصلته من الأستاذ الدكتور عمر راضي شلبي الساقلتي رئيس مجلس إدارة نادي أعضاء هيئة بحوث مركز البحوث الزراعية، نيابة عن جموع الباحثين بـمركز البحوث الزراعية، الذين حضروا لمناقشة قضايا وهموم الباحثين فى اجتماع دعى إليه نادي أعضاء هيئة بحوث مركز البحوث الزراعية، واتفقوا على مخاطبة أعلى سلطة فى الدولة نُصرة لحقهم، كما حضر اجتماع النادى الباحثين الذين حصلوا على أحكام قضائية وهيئة الدفاع عنهم وبعض أعضاء البرلمان المهتمين بـالقطاع الريفى وكذا معظم المرشحين لنقابة الزراعيين العامة ونقابتي القاهرة والجيزة وشباب الباحثين.

جموع الباحثين فى مركز البحوث الزراعية

نص الاستغاثة..

نستغيث بكم نحن علماء البحث العلمي المصري في مجال القطاع الزراعي الذي يمثل العمود الفقري للاقتصاد القومي والأمن الغذائي مما نحن فيه من تهميش لأبسط حقوقنا المالية حيث صدر قرار وزاري رقم 1366 بتاريخ 1 /7/ 2008 بصرف مقابل نقدي بدل جودة الأداء وحيث أن مرتباتنا وللأسف الشديد هي مجموعة بدلات مما يمثل ضغطا شديداً علي جموع العلماء وزويهم وخاصة عند حدوث الوفاة فينهار الراتب الشهري من 100% إلي 10% كمعاش مما يعرض الأسرة للانهيار الاقتصادي.

ولما تفاءل علماء مركز البحوث الزراعية بصدور هذا القرار لتحسين جدول المرتبات فكانت الصدمة تقاعس مسؤولي وزارتي المالية والزراعة ومركز البحوث الزراعية عن تنفيذ القرار مما أجبر كل المستحقين 5000 عالم وباحث إلي اللجوء للقضاء ليعيد الحق لأصحابه وبالفعل حكمت المحكمة حكما نهائياً مشمولا بالصيغة التنفيذية الجبرية ومنذ صدور الحكم وحتي هذا اليوم.

يقود مجلس إدارة نادي أعضاء هيئة بحوث مركز البحوث الزراعية المفاوضات مع مسؤولي وزارة المالية والزراعة ومركز البحوث الزراعية ولما توصلنا مع مسؤولي وزارة المالية علي تنفيذ الأحكام القضائية وصرف هذه المستحقات المالية كما تم ذلك في تنفيذ نفس الأحكام لزملاء لنا بـمركز بحوث الصحراء وتم الصرف بلا شروط أو قيود فاجئنا مسؤولي وزارة المالية بوضع شرط للصرف لهذه الأحكام القضائية الخاصة ببدل جودة الأداء لعلماء مركز البحوث الزراعية بنظام 50% من وزارة المالية، و50% الأخري من الصناديق الخاصة بـمركز البحوث الزراعية ووزارة الزراعة مما ادخلنا في دوامة البحث عن تنفيذ هذه الأحكام علي مدار أكثر من ثلاث سنوات.

ونحن ندور في حلقة مفرغة بين مسؤولي وزارة المالية والزراعة ومركز البحوث الزراعية وحتي هذه اللحظة لم يتحرك وزير الزراعة بصفته رئيس مجلس إدارة مركز البحوث الزراعية لعقد اجتماع مغلق مع وزير المالية لتنفيذ إتفاق واضح مع وزارة المالية لتنفيذ هذه الأحكام القضائية بدلاً من الإيحاء غير المبرر والتوجه الغريب في عدم إحترام هذه الأحكام القضائية النهائية بصيغتها التنفيذية الجبرية وتعطيل حقوق علماء منظومة البحث العلمي في مركز البحوث الزراعية وإهدار للوقت والجهد لهم أضف لذلك إنخفاض وفقد القيمة الحقيقية لهذه المستحقات منذ 2008 وحتي اليوم لم يتم تحديد أيـة حلول لا كلية ولا جزئية لتنفيذ هذه الأحكام القضائية، ومنح الحقوق المالية المتأخرة لأصحابها.

لذا نتوجه بهذه الاستغاثة لكل مسؤول في ج.م.ع بداية من السادة اد. رئيس مركز البحوث الزراعية، رئيس الإدارة المركزية لموازنة الهيئات الخدمية بوزارة المالية، والسادة وزير الزراعة، وزير المالية، معالي رئيس مجلس الوزراء، وفي الختام فخامة رئيس جمهورية مصر العربية ليصدر تعليماته الصريحة بضرورة الحرص علي تطبيق العدالة لنصرة علماء مركز البحوث الزراعية وإحترام وتنفيذ الأحكام القضائية ورفع هذا الظلم عن كاهل علماء افنوا حياتهم بين المعامل والكيماويات والمزارع والحقول والفيروسات والميكروبات والتوكسينات وغيرها من الظروف المرضية والبيئية وتعرضوا خلالها للعديد من الأمراض المعدية الفتاكة دون رعاية صحية أو إجتماعية أو إقتصادية.

نتمني أن تجد هذه الاستغاثة الطريق إلى النور ليتم النظر إلي كل ما يتعلق بجدول معاشات ومرتبات علماء مصر وتنفيذ الأحكام القضائية التي طال إنتظار تطبيقها لسنوات عديدة مضت توقيعات السادة علماء مركز البحوث الزراعية.

تعليق واحد

  1. يارب يستجيب السيد رئيس الجمهورية لهذه المطالب…حيث أننا نعانى من عدم تطبيق أحكام القضاء المصرى التى يحترمها الجميع…كما أن معاش الباحث بعد وفاته مبلغ لايعين الاسرة على المعيشة وخاصة فى ظل ارتفاع الأسعار…ونتوجه بالشكر للسيد الاستاذ الدكتور/عمر راضى لسعيه المستمر مكافحا وراء حقوق الباحثين بمركز البحوث الزراعية باعتباره رئيس نادى أعضاء هيئة البحوث الزراعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *