آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / زراعة الفراولة في البراميل

زراعة الفراولة في البراميل

زراعة الفراولة في البراميل

كتب: د. أياد هانى العلاف تستخدم زراعة الفراولة في البراميل عندما تكون مساحة التربة غير كافية أو متاحة أي مساحة صغيرة وأن طبيعة التربة ذاتها غير جيدة تجعل من المستحيل زراعة الفراولة.

لكن بالمقابل هذه الطريقة تعد مكلفة وتحتاج إلى وقت والى خبرة ومهارة للقيام بها خاصة المهارة للقيام بعملية الري. وطريقة تنمية الفراولة في البراميل الخشبية تعتبر طريقة قديمة استخدمت منذ زمن بعيد إلا أنها توقفت نتيجة لاختفاء وقلة البراميل المستخدمة لهذا الغرض.

عادة تصنع البراميل التي تزرع فيها الفراولة بطول (ارتفاع) 60 سم وبقطر 45 سم، وقطر الفتحات (الثقوب) الزراعة بحدود 5سم بحيث يبعد الثقب عن الأخر حوالي 15سم ويستخدم البراميل الخشبية لإمكانية رفع غطاءها لزراعة الفراولة كما تعمل ثقوب بقطر 5سم للثقب الواحد في جوانب البرميل وفي قاعدة البرميل تعمل ثقوب أخرى قطر الثقب الواحد بحدود 25,1سم للتخلص من الماء الزائد عند السقي.

يوضع الحصى أو الفخار المكسور بسمك 5سم في قعر البرميل ليساعد على بزل الماء الزائد ويجب أن يملئ قلب البرميل بالرمل ليسمح للماء بالتحرك إلى الخطوط السفلى من النباتات، توضع النباتات خلال الثقوب المعمولة مسبقا حتى يمتلئ البرميل ثم تنتشر الجذور داخل البرميل بحيث تكون بزاوية خفيفة إلى الأعلى للسماح لها بالاستقرار في التربة.

أما في قمة البرميل فتوضع نباتات قليلة على أن يتحرك المركز (الوسط الرملي) مفتوحا للسقي وبعد إكمال الزراعة تسقى النباتات للمحافظة على رطوبة التربة أما السماد فيضاف كل 2-3 أسابيع وذلك عندما تظهر النباتات نقصا في نموها.

وهناك أصناف من الفراولة تصلح للزراعة بهذه الطريقة ويشترط فيها أن تكون ذات قدرة إثمار عالية حتى تعوض التكاليف والوقت المستهلك خلال تجهيز وإعداد البراميل للزراعة ، كما يجب أن يتميز وسط الزراعة (التربة المستخدمة) بقدرتها على الاحتفاظ بالرطوبة والعناصر الغذائية لفترة طويلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *