آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / رسالة عاجلة من قيادة مركز البحوث الزراعية للباحثين والعاملين

رسالة عاجلة من قيادة مركز البحوث الزراعية للباحثين والعاملين

كتب: أسامة بدير تتقدم قيادة مركز البحوث الزراعية بخالص آيات التهاني لأكثر من 30 ألف باحث وإداري وفني وعامل في جميع معاهد ومعامل المركز وكل المحطات البحثية الزراعية الإقليمية والفرعية المنتشرة على مستوى الجمهورية بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

وقال الدكتور محمد سليمان، رئيس مركز البحوث الزراعية، أن شهر رمضان هو فرصة عظيمة ومناسبة دينية جليلة أتمنى من الله عزوجل أن تكون هذه الأيام خير وبركة على جموع الباحثين والعاملين بالمركز، مقدما التهنئة القلبية لكافة الباحثين والعاملين بالمركز داعيا المولى أن يُدوم عليهم نعمه وفضله وأن يعم الأمن والسلام على كافة الفلاحين وتحقيق نهضة شاملة ومستدامة للقطاع الزراعي.

ومن جانبها، دعت الدكتورة شيرين عاصم، وكيل مركز البحوث الزراعية للبحوث، أن يكون شهر رمضان ملتقى لمزيد من الجد والاجتهاد في سبيل الارتقاء بالنفس الإنسانية والتفاني في العمل من أجل تحقيق المزيد من الابتكارات البحثية التي تساهم في تطوير وتحديث المنظومة البحثية الزراعية، أملا في الوصول إلى الرفاه الاجتماعي الاقتصادي لكل أبناء المجتمع الريفي خاصة والمصريين عامة.

ودعا الدكتور عادل عبدالعظيم، وكيل مركز البحوث الزراعية للإرشاد والتدريب، كل الباحثين إلى الدعاء لله سبحانة وتعالي طمعا في كرمه أن ينهي هذه الأزمة الكبرى التي تعيشها مصر والعالم أجمع والخاضة بتفشي فيروس كورونا ما أثر على كافة مناحي الحياه، مشددا على أن شهر رمضان هو شهر الرحمة بين بني البشر، وشهر التسامح والتكافل الاجتماعي خاصة بين الريفيين دعما للمزارعين الذين تضرروا بسبب موجة الطقس السيء التي ضربت مصر الشهر الماضي، متابعا أيضا العمالة الزراعية التى تحتاج إلى المزيد من كل أشكال الدعم المادي والعيني خلال تلك المرحلة.

وناشد الدكتور سامي درويش، وكيل مركز البحوث الزراعية للمحطات، كافة الباحثين والعاملين بضرورة نبذ الخلافات والعمل بروح الفريق الجماعي، مقدما أسمى آيات التهاني السعيدة للكافة بمناسبة شهر رمضان المعظم، داعيا الله سبحانة وتعالى أن يحقق كل باحث ما يصبو إليه، في الوقت نفسه تتحقق فيه أقصى معدلات الإنتاجية الزراعية وتقدم الزراعة المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *