آخر الأخبار
الرئيسية / بحوث ريفية / دراسة: 41,3% من مزارعي البستان ذو اتجاه إيجابي نحو استخدام طرق الري الحديث

دراسة: 41,3% من مزارعي البستان ذو اتجاه إيجابي نحو استخدام طرق الري الحديث

كتب: أسامة بدير كشفت دراسة علمية أن قرابة 41,3% من مزارعي قرية أحمد رامي بـمراقبة البستان بـمحافظة البحيرة ذو اتجاه إيجابي نحو استخدام طرق الري الحديثة.

وأضافت الدراسة التى أعدها الدكتور حسين محمد تهامي – أستاذ الاجتماع الريفي بمركز بحوث الصحراء، والدكتور إيهاب عبدالخالق محمد – أستاذ مساعد بكلية الزراعة جامعة القاهرة وجأت بعنوان “اتجاه الزراع نحو طرق الري الحديثة بالأراضي المستصلحة باحدي قري منطقة البستان“، أهم مبررات قبول تطبيق طرق الري الحديثة من وجهة نظر المزارعين (المبحوثين) في توفير كميات مياه الري، الجهد، الوقت المستهلك في الري، وزيادة إنتاجية المحصول.

و”الفلاح اليوم” ينشر مستخلص الدراسة كما ورد من الباحث الرئيسي..

استهدف البحث التعرف علي اتجاه المبحوثين نحو استخدام طرق الري الحديثة بإحدي قري مراقبة البستان بالنوبارية، والتعرف علي مبررات ومعوقات استخدام طرق الري الحديثة من وجهة نظر المبحوثين.

وأجريت الدراسة الميدانية بقرية أحمد رامي بـمراقبة البستان علي عدد 150 مبحوث تم أختيارهم بطريقة عشوائية بسيطة، وتم جمع البيانات من خلال صحيفة الإستبيان بالمقابلة الشخصية بعد إجراء الإختبار المبدئي، وذلك خلال شهري يوليو  وأغسطس عام 2014، وتم استخدام التكرارات والمتوسط الحسابي والنسب المئوية، والانحراف المعياري، واختبار (كا2)، ومعامل الإرتباط البسيط لبيرسون لوصف وتحليل البيانات.

وتمثلت أهم النتائج فيما يلي:

ـ أن قرابة 41,3% من إجمالي المبحوثين ذوي إتجاه إيجابي نحو استخدام طرق الري الحديثة.

ـ تبين وجود علاقة معنوية بين درجة إتجاه المبحوثين نحو استخدام طرق الري الحديثة وبين كل من: المستوي التعليمي للمبحوث، التخصص الدراسي، عمر المبحوث، درجة التجددية، حجم الحيازة الزراعية، إجمالي حيازة الآلات الزراعية، النمط المزرعي، تطوير قنوت الري، نوع التطوير لقنوات الري.

ـ وتمثلت أهم مبررات قبول تطبيق طرق الري الحديثة من وجهة نظر المبحوثين في توفير كميات مياه الري، توفير الجهد، توفير الوقت المستهلك في الري، توفير تكاليف الري، وأخيرا تحسين الانتاجية وزيادة المحصول.

ـ وأخيرا تمثلت معوقات استخدام طرق الري الحديثة فيما يلي: ارتفاع تكاليف تجهيز الأرض، عدم مناسبة طرق الري الحديث مع المحاصيل المعتادة، عدم ملائمتها لطبيعة الأرض، ارتفاع تكاليف إنشاء طرق الري الحديث، وأخيرا عدم تعود المبحوثين علي استخدام طرق الري الحديثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *