أخبار الزراعة

توصيات ورشة العمل التدريبية في مجال مستقبل صناعة التقاوي بمصر

كتبت: هناء معوض أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، ممثلة في قطاع الإرشاد الزراعي، التوصيات النهائية للمشاركين في ورشة العمل التدريبية في مجال مستقبل صناعة التقاوى فى مصر، والتي تم تنفيذها بالتعاون مع المركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى CARDNE.

وقال الدكتور علاء عزوز، رئيس قطاع الإرشاد الزراعي، أن المشاركون أكدوا علي أهمية تكثيف الندوات الارشادية والتوعية في وسائل الإعلام بضرورة استخدام التقاوى المنتقاه والمعتمدة الجيدة للتوسع الرأسى فى الإنتاج، فضلا عن تكثيف دور المحطات البحثية في عمليات إنتاج وصناعة التقاوي، وتطوير محطات الغربلة الحكومية للحصول على أعلى جودة للتقاوى، اضافة الى الإهتمام بجميع أصناف التقاوى وليس المحاصيل الاستراتيجية فقط.

وأضاف عزوز، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم“، أن الجهات المشاركة نوهت إلى إهمية تشجيع عمليات إنتاج التقاوي محليا، وتقليل الاستيراد من الخارج، للحد من فاتورة الاستيراد وتوفير العملة الصعبة للبلاد، كذلك الاهتمام الجيد بتسجيل الأصناف التى يتم استخدامها محلياً ودولياً.

وتابع: شملت التوصيات أيضا اهمية العمل المشترك بين الجهات الحكومية والشركات الخاصة لنقل وتبادل الخبرات في مجال صناعة التقاوي، فضلا عن التوسع فى دعم المشروع الوطنى لإنتاج تقاوى الخضر، ودعم البحث العلمى في مجال انتاج التقاوي.

ومن جهته، قال الدكتور موفق السرحان، المدير التنفيذى للمركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدني، إن المشاركين أكدوا على أهمية زيادة دعم المزارعين والتوسع فى زراعات المحاصيل الاستراتيجية: القمح، القطن، والذرة، وتفعيل الزراعات التعاقدية لتشجيع المزارعين، مع اختيار الأماكن المناسبة لزراعة كل محصول فى إنتاج التقاوي، كذلك تنفيذ الباركود لإدارة إنتاج التقاوى للمحاصيل الاستراتيجية.

كما اشاروا الى أهمية التوسع في الزراعة الآلية واستخدام الميكنة الزراعية، والتوسع فى مساحات زراعة الخضر والبرنامج الوطنى لإنتاج التقاوى، وتنفيذ حقول إرشادية لكل أصناف الخضر داخل البرنامج، مع تكثيف عمليات التوعية والإرشاد لهذا المشروع واعداد مطويات إرشادية لكل صناف الخضر المنتجة من البرنامج.

وشارك في ورشة العمل ممثلو عددا من الجهات البحثية وهى: معاهد بحوث المحاصيل الحقلية، البساتين، القطن، والمحاصيل السكرية، فضلا عن الإدارتين المركزيتين لإنتاج التقاوي وفحص واعتماد التقاوي، اضافة الى عدد من الشركات الخاصة العاملة فى هذا المجال.

وفي نهاية ورشة العمل تم اصطحاب المشاركين في زيارة ميدانية لإحدى محطات إعداد وتجهيز التقاوى المعتمدة، للاطلاع على التجارب الناجحة في هذا المجال.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى