آخر الأخبار

تحويل 3,7 مليون فدان من الأراضي القديمة إلى نظم الري الحديث خلال 3 سنوات

كتب: أسامة بدير قال الدكتور محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والري، إن المشروع القومي للتحول من الرى بالغمر لنظم الرى الحديث في الأراضى القديمة يستهدف تحويل زمام 3,70 مليون فدان من الأراضي القديمة من الري بالغمر لنظم الري الحديث خلال 3 سنوات، مشيرا لما تقدمه هذه النظم من مردود ايجابى كبير سواء على المستوى القومى أو على مستوى المزارعين من خلال ترشيد استخدام المياه، ورفع جودة المحاصيل وزيادة الإنتاجية المحصولية، وخفض تكاليف التشغيل، وزيادة ربحية المزارع من خلال الاستخدام الفعال للعمالة والطاقة والمياه.

جاء ذلك خلال ترأسه مع السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، اجتماع اللجنة المشكلة لدراسة كافة التفاصيل الخاصة بمشروع التحول من الرى بالغمر لنظم الرى الحديث بـالأراضى القديمة.

وأكد عبدالعاطى، على أهمية وجود آلية واضحة لتنفيذ المشروع ووضع مؤشرات للتجارب الريادية التي يتم تنفيذها لقياس مدى نجاح المشروع، مع الاستفادة من الصناعة الوطنية في توفير مستلزمات هذا المشروع الهام بما يسهم في استدامة المشروع وتحقيق المنفعة للجميع.

ومن جانبه، أعلن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، عن اختيار محافظتي القليوبية وبني سويف كمرحلة أولى وتجربة ريادية للمشروع، تمهيدا للتوسع في باقى المحافظات في مراحل لاحقة.

وأكد القصير، على ضرورة تعزيز التواصل مع المزارعين والفلاحين لعرض مزايا المشروع ورفع الوعي بينهم، وأهمية دور وزارتي الري والزراعة في الإشراف على مراحل التنفيذ المختلفة والتأكد من إتباع التصميمات والمواصفات المناسبة أثناء التنفيذ.

وتم خلال الاجتماع عرض التجارب الناجحة التي قام بها المزارعين في بعض المحافظات تحت إشراف وزارتي الري والزراعة، واستعراض دور الجمعيات الزراعية والبنوك المصرية في المراحل المختلفة لتنفيذ المشروع من حيث الضمانات البنكية وطرح العمليات والتوريد والتنفيذ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل