آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / الوصايا الواجبة لاستزراع الأراضي الملحية

الوصايا الواجبة لاستزراع الأراضي الملحية

كتب: د.صبحي فهمي منصور أملاح التربة تعد من اهم المشكلات التى تواجه التوسع الزراعى فى كثير من مناطق العالم وخاصة الجافة وشبه الجافة حيث لاتكفى كمية الامطار الساقطة لغسل الاملاح المتجمعة فى التربة من منطقة جذور النبات الى المياه الجوفية كما تتميز هذه المناطق بارتفاع معدل التبخر ما يؤدى الى زيادة تراكم الاملاح فى التربة وتمثل هذه المناطق حوالى 25% من مساحة اليابسة.

أ.د/صبحي فهمي منصور

ويعزى الاهتمام بمشكلة الملوحة بسبب تحول مناطق زراعية شاسعة سنويا الى مناطق غير صالحة للزراعة وذلك لتراكم الاملاح فى التربة الى الدرجة التى تثبط نمو معظم المحاصيل او جميعها كذالك بسبب زيادة تركيز الاملاح فى المياه المستخدمة للرى وقد قسمت الاراضى الملحية على اساس كمية الملح الذائب فى محلول التربة وكمية الصوديوم القابل للتبادل فى التربة الى:-

ـ أراضي ملحية: وهى تلك الاراضى التى تزيد درجة ملوحتها عن 4 ديسمينيز \ متر وتقل فيها نسبة الصوديوم المتبادل عن 15% ويقل فيها درجة الحموضة او القلوية عن 8.5.

ـ الاراضي الملحية الصودية: وهى تلك الاراضى التى تزيد درجة ملوحتها عن 4 ديسمينيز \ متر وتزيد فيها نسبة الصوديوم المتبادل عن 15% وتزيد فيها درجة الحموضة او القلوية عن 8.5 او تساوية.

ـ أراضي غير ملحية صودية: وهى تلك الاراضى التى تقل درجة ملوحتها عن 4 ديسمينيز \ متر وتزيد فيها نسبة الصوديوم المتبادل عن 15% وتزيد فيها درجة الحموضة او القلوية عن 8.5  

وتنتشر مثل هذه الاراضى فى مصر ما يؤثر فى امكانية زراعتها حيث تؤثر الاملاح على خواص التربة وعلى حركة الماء فى التربة لذا عند زراعة مثل هذه الاراضى يجب الاخذ فى الاعتبار النقاط الاتية لتلافى اضرار الملوحة عند الزراعة:-

1ـ حرث التربة بمحراث عميق (تحت التربة) لتكسير طبقات الملح المتراكمة فى الطبقات التحت سطحية ليسهل اذابتها وكذا لتكسير الطبقات المندمجة لزيادة تهوية التربة.

اضافة الجبس الزراعى او بدائله كمصدر للكالسيوم خاصة فى الاراضى الملحية الصودية ويتوقف معدل الاضافة على حسب محتوى التربة من الصوديوم المتبادل.

تزويد التربة بشبكة من المصارف المكشوفة.

يجرى عملية الغسيل لازالة الاملاح من قطاع التربة وذلك يغمر التربة بالماء لعمق 10 – 20 سم  وتركها للجفاف ثم تكرر هذه العملية ويفضل اجراء هذا الغسيل فى الاشهر التى ترتفع فيها درجات الملوحة.

يضاف الى التربة بعد الانتهاء من عملية الغسيل اكسيد الحديد المغناطيسى (الماجنتيت) بمعدل 150 -200 كم \ فدان حيث يزيد من مقدرة تحمل النباتات لتاثير الاملاح الزائدة.

اضافة الاسمدة العضوية الناتجة من مزارع الدواجن بمعدل (200 – 250كجم \ فدان).

يفضل التسميد بسماد نتراتى ما يؤدى الى التقليل من سمية ايون الكلوريد وبالتالى يحسن من الحالة الغذائية للنبات النامى.

تقصير الفترة بين الريات مع مراعاة عدم ترك الارض للجفاف.

اضافة المقنن المائى المطلوب والذى يتوقف على نوعيىة المحصول المنزرع بالاضافة الى الاحتياجات الغسيلية والتى تحدد من المعادلة الانية: ملوحة مياه الرى ÷ ملوحة التربة × 100.

10ـ الزراعة فى مصاطب او خطوط.

11ـ تغطية التربة بالملش الأسود يمكن أن يلحد من آثار الملوحة حيث أنه يقلل انتقال الأملاح بالخاصية الشعرية في منطقة الجذور عن طريق البخر.

12ـ هناك بعض المعاملات التي تتم علي البذور قبل زراعتها لزيادة مقدرة تحمل النباتات للملوحة مثل:

ـ نقع البذور فى مياه صرف المنطقة لمدة 12 – 24 ساعة.

ـ نقع البذور في محاليل ملحية من كلوريد الصوديوم قبل زراعتها يحدث تغيرات فسيولوجية بالجنين تزيد من مقاومته لأضرار الملوحة.

ـ نقع البذور فى البيوتول بمعدل (لتر \ 40 لتر ماء) لمدة 1 – 2 ساعة.

نقع البذور فى محلول كبريتات الزنك بتركيز 1600 مللجرام \ لتر.

ـ استخدام بعض منظمات النمو رشا على النبات وكذلك الرش بحمض السلسليك او البرولين لزيادة مقدرة التحمل للملوحة.

ـ زيادة كمية التقاوى او زراعة الشتلات.

13ـ رش النباتات ببعض منشطات النمو التي ترفع من كفاءة نمو النباتات تحت ظروف الإجهاد مثل استخدام الأحماض الأمينية (أمينو باور ـ أمينو إكس ـ بيبتون ـ أمينو توتال).

14ـ اضافة مواد تعمل علي ترطيب منطقة الجذور مثل البولي سكاراديز أو الـ PEG مثل (مركب يوني سال، فري سال) وذلك عن طريق اضافته مع مياه الرى.

15ـ استخدام مركبات الهيوميك أسيد حيث أنه يلعب دورا هاما في تحسين خواص التربة الفيزيائية وكذلك تحرير عنصر الكالسيوم بالتربة عن طريق تخليبة مما يحد من أثر الملوحة بالتربة وهو يتوافر بالأسواق في صور عديدة من المركبات التجارية مثل (همر ـ ميجا همر ـ ميجا باور – هيوميك).

16ـ ترشيد استخدام الأسمدة المعدنية الكميائية حيث أن الاسراف في استخدامها يزيد من تركز الأملاح في المحلول الأرضي ويعبر عن هذه الزيادة بالـ “Salt Index” (دليل الملوحة وهو يقدر بإضافة السماد الي التربة وقياس الزيادة التي يحدثها بالضغط الأسموزي للمحلول الأرضي) هذا ويجب أن يؤخذ في الاعتبار بأن معظم الأسمدة النيتروجينية والبوتاسية ذات دليل ملوحة أعلي من الأسمدة الفوسفاتية وعليه يجب الترشيد في استخدامها وأن يؤخذ دليل الملوحة للسماد فى الاعتبار عند اختيار نوعية السماد المستخدم وتكون الأفضلية للسماد المستخدم للسماد ذو دليل الملوحة المنخفض.

17ـ زراعة الاصناف المتحملة نوعا ما للملوحة والتى يمكن اجمالها فى:-

*محاصيل الخضر المتحملة للملوحة هى: الخرشوف – الكرنب – القرنبيط – البصل – الكرنب الاحمر المخصص للسلاطة – الفجل – السبانخ – الباذنجان – الجرجير – الهليون (الاسبرجس) – الباميا – اللفت – بنجر المائدة او الشمندر – الكزبرة – الفلفل – الكنتلوب – الطماطم – البطيخ الكاوتش – الملوخبه – البصل – الخرشوف – الكاسافا – الجزر – الجوار.

*المحاصيل الحقلية المتحملة للملوحة هى: الشعير – القمح – الذرة – الارز – القطن – عباد الشمس – السمسم – الكتان – الخروع – حشيشة اليمون – الكانولا- القرطم – الشوفان – الذرة الرفيعة.

*محاصيل العلف المتحملة للملوحة هى: السورجم – البرسيم الحجازى – بنجر العلف – السيسبان – اكاسا سلجنا – الدخن – الرودس- بنجر السكر – لوبيا العلف – بسلة الزهور – حشيشة برمودا – حشيشة رسكيو- بسلة الطيور – حشيشة السودان- الامشوط – حشيشة الملح.

*أشجار الفاكهة المتحملة للملوحة هى: النخيل (الحيانى – بنت عيشه – السمانى – السيوى – الجنديلة) – الرمان – الزيتون – الخروب – التين – العنب – التين الشوكى – الباباظ – الجوافة – الكاكى – الفستق – الهوهوبا ـ الجوجوبا).

*النباتات الطبية والعطرية المتحملة للملوحة هى: الكراوية – الكزبرة – الكمون – الشمر (الفونكيا) – البردقوش – الشيح بابونج – الزعتر – الحنظل – العرق سوس.

*نباتات الزينة المتحملة للملوحة هى: التويا – السرو البلدى – الجهنمية – الدفلة – نجيل صنف برمودا وبسبيلم 10 – الكازورينا – الاثل او العبل – نخيل الزينة برتشارديا – كنوكاربس – فيكس نتدا -الكوريزيا – الصبارات بانواعها – الورد البلدى – الابصال – اكاسيا سلجنا – الجوجوبا – الاتربلكس – الاوركاريا – غاب المراكب والبامبو – رمان الزهور او الزينة – لانتانا – اليوكا – رجلة الزهور.

*مُعد التقرير: أستاذ بمعهد الأراضي والمياه والبيئة ـ مركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *