آخر الأخبار

المشاكل التي تسببها السموم الفطرية للدواجن وكيفية الحد من تأثيرها

كتب: د.صفوت كمال في السطور التالية نستعرض بعض المشاكل التي تسببها السموم الفطرية للدواجن وكيفية الحد من تأثيرها..

أولا: المشاكل التي تسببها السموم الفطرية للدواجن

أ.د/صفوت كمال

1ـ تثبيط الجهاز المناعي لدى الطيور مما يودى الى زيادة فرصة الاصابة بـالامراض الفيروسية والبكتيرية وايضا فشل التحصينات التى تعطى للطيور.

2ـ التاثير على الانتاج قد يكون انتاج اللحم مما يودى الى قلة الاوزان فى دجاج التسمين وايضا قلة انتاج البيض والخصوبة فى دجاج البيض ودجاج الامهات مما يودى الى خسائر اقتصادية فادحة فى المزارع.

3ـ السموم الفطرية هى بمثابة البوابة لدى الطائر اى عند الاصابة بها تفتح المجال لاى عدو اخر ليغزو جسم الطائر واصابته.

4ـ عدم الاستفادة من العناصر الغذائية الموجودة فى العلائق وايضا عدم الاستفادة بنسبة جيدة من الدوية التى تستخدم فى ماء الشرب لدى الطيور.

ثانيا: البرنامج الوقائي والعلاجي للحد من الإصابة بالسموم الفطرية

1ـ استخدام علف من مصدر موثوق بيه ومحاولة علف الدجاج اول باول دون الحاجة الى تخزين العلف لمدة طويلة.

2ـ تخزين العلف فى مخازن نظيفة بعيد عن اى رطوبة وايضا محاوله رفع شكاير العلف عن الارضية باى الواح من الخشب.

3ـ استخدام مضاد للسموم الفطرية فى العلف وبصفة مستمرة وان يكون جيد ومن شركة موثوق بها.

4ـ محاولة تنزيل جرعات مستمرة من مضادات السموم فى ماء الشرب ولتكن جرعة اسبوعية لغسيل جسم الطائر من اى سموم قد تكون قد تراكمت واصاباته ولو اصابات خفيفة دون ان تسبب اى نافق او أعراض ظاهرية واضحة على الطيور.

*مُعد المادة العلمية: أستاذ الميكروبيولوجي والمناعة بـمعهد بحوث الأمصال واللقاحات البيطرية بمركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل