آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / «الزراعة» توفر تقاوي «الأرز الهجين» الموفرة للمياه

«الزراعة» توفر تقاوي «الأرز الهجين» الموفرة للمياه

كتبت: هند محمد استعدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، ممثلة فى مركز البحوث الزراعية للموسم بتوفير تقاوى الأرز الهجين التى يتم زراعتها الموسم الجديد لها قدرة على تحمل الملوحة ونقص المياه، تطبيقا لتوجهات الدولة التي تستهدف تعميم تقاوي جديدة موفرة للمياه وتتحمل التغيرات المناخية وكذلك تحمل الجفاف وتعمل على مقاومة الأمراض.

وأكد الدكتور صفوت الحداد نائب وزير الزراعة لشئون الخدمات الزراعية والمتابعة، أنه سيتم تطبيق قرار وزير الزراعة باستبعاد تقاوي الأرز التقليدية الشرهة في استهلاك المياه وتوفير تقاوي7 أصناف هجينة.

وأكد وزير الزراعة الدكتور وعبد المنعم البنا، مؤخرا أنه سيتم إكثار تقاوى الأصناف الأرز لزراعتها فى مختلف الظروف البيئية المتباينة فى مصر والبدء فى تطبيقها موسم الزراعات الصيفية لمحصول الأرز وهى 7 أصناف من الأرز شملت أصناف جيزة 177، وجيزة 178، وسخا 101، وسخا 104، وسخا 106، وسخا 107، وهجين مصرى 1، كما حظر نفس  القرار أصناف الأرز المحظور زراعتها فى مصر، أصناف جيزة 171، و172، و175، و176، 179، و182، وأصناف سخا 102، 103، 105.

وطبقا لقرار وزير الزراعة فٱن هذة الأصناف الجديدة غير مستهلكة للمياه كما تزيد الإنتاجية خاصة بعد تقليص المساحات التى تزرع من المحصول، وتوعية المزارعين بالمعاملات والممارسات الزراعية، وطرق الرى للمحصول، وتقديم جميع الإرشادات الفنية حول طرق المكافحة المتكاملة للآفات والأمراض.

وقال الحداد، إن خطة تعميم تقاوي غير شرهه في استهلاك المياه ستكون في محاصيل اخري مثل الذرة والفول والقمح بعد تطبيق الخطة في الارز الذي يعتبر أكثر المحاصيل استهلاكا للمياه.

ومن جانبه، أكد الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات الزراعية، أن هناك عدة إجراءات تم اتخاذها لترشيد استهلاك المياه منها حظر إنتاج بعض التقاوى الشرة للمياه، وتحديد المحاصيل الموفرة للمياه حيث تم البدء بالمحاصيل الاستراتيجية الهامة مثل القمح والأرز والفول والذرة .

وأشار الشناوي، إلى أن وزارة الزراعة تشارك في  الحملة القومية لترشيد استهلاك المياه عبر توفير تقاوي غير شرهة في استهلاك المياه من خلال لجنة مشكلة من مركز البحوث الزراعية وقطاع الخدمات الزراعية وإدارة التقاوي .

وتضم الحملة القومية لترشيد استهلاك المياه وزارات وهيئات حكومية مثل الزراعة والري والاسكان والأوقاف وتعتمد علي توعية المواطنين بهذة الحملة وأهمية ترشيد استهلاك المياه في الزراعة والشرب عبر وسائل مختلفة مثل ندوات جماهيرية ومؤتمرات وأيضا من خلال المنابر  عبر المساجد  حيث تم إطلاقها مؤخرا.

وأكد  الشناوي، إنه تم توفير  تقاوى 7 أصناف أرز من المساحات المقرر زراعتها الموسم الجديد بالكامل مع حظر الاصناف الاخرى.

يذكر أن موسم زراعة الأرز يبدأ في مارس ويتم الجمع في أغسطس ويحتاج الفدان الواحد لـ5ا جولة من الأرز كتقاوي للفدان وزن 25 كجم بتكلفة 1000 جنيه تقريبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *