آخر الأخبار

“الدولار” يُهدد موسم العنب 2017

الفلاح اليوم ـ فريق التحرير فى سياق تبعات أزمة الدولار التى تعصف بالحياه الاقتصادية فى مصر الأن فقد طالت تلك الأزمة فى سيولة الدولار أمام الجنيه القطاع الزراعى وبشكل مؤثر حيث قالت شركات تعمل في مجال الأسمدة والكيماويات ومستلزمات الإنتاج الزراعي، إن موسم العنب القادم 2017، أصبح في خطر بسبب نقص المعروض من الدولار، الأمر الذى أدى إلى اشتراط شركات استيراد منظم النمو المعروف باسم “دورميكس”، البيع مقابل الدولار، بسبب التراجع المستمر في سعر الجنيه مقابل العملة الصعبة.

العنب

وأكدت مصادر تعمل فى هذا المجال، إن شــركة “كـنزا جــروب” المسـتورد الأكـبر لـ”الدورميكس” امتنعت عن بيع المركب المهم جدا للعنب، بالجنيه المصري.

مـن جهته، قال المهندس محمد سليم رئيس مجلس إدارة شركة المحلة للتنمية الزراعية، إن شركات تصدير الحاصلات الزراعية، تجمع المحاصيل من الفلاحين والمزارعين بالجنيه المصري، ثم يحصلون على ثمن تصديرها بالدولار، إضافة إلى حصولهم على دعم صادرات قدره 3% بالدولار، ما يعني أن المتضرر هو المزارع فقط، وأن المصدرين يحققون أرباحا مضاعفة من حصيلة البيع بالدولار الذي يبيعونه في السوق السوداء.
ويقترح سليم صرف عائدات تصدير الحاصلات الزراعية للمصدرين بالجنيه المصري، مقابل سعر الدولار الرسمي في البنك المركزي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *