آخر الأخبار
الرئيسية / استراحة الفلاح / ابن قرية نجريج يتصدر الصحف العالمية

ابن قرية نجريج يتصدر الصحف العالمية

متابعات تسابقت وسائل الإعلام العالمية بمختلف أنواعها، في مدح محمد صلاح، بعد تتويجه بجائزة هداف الموسم في الدوري الإنجليزي الممتاز، بفضل أهدافه الـ32، التي منحته التفوق على هداف آخر موسمين هاري كين من جانب، وأدخلته التاريخ من جانب آخر.

وأضحى ابن قرية نجريج التابعة لـمحافظة الغربية، أفضل هداف في تاريخ البريميرليغ بمسماه ونظامه الحديث في موسم واحد، مُحطمًا الرقم الذي انفرد به الثلاثي آلان شيرار، كريستيانو رونالدو ولويس سواريز، وغير وغيرها من الأرقام القياسية، التي ساهمت في حصوله على كم لا يُصدق من الجوائز الفردية المرموقة منذ بداية العام الجديد، منها على سبيل المثال أفضل لاعب أفريقي، وأفضل لاعب في البريميرليغ من قبل رابطة النقاد، رابطة اللاعبين والشركة الراعية للمسابقة.

وكان طبيعيًا أن تتصدره صورته واسمه عناوين كل الصحف الرياضية البريطانية، على سبيل المثال. “ديلي ستار”، في صدر صفحتها الأولى في النسخة الإلكترونية، تغنت بتصدر صلاح قائمة الدوري، مع التركيز على تحطيم الرقم، الذي كان يشترك فيه مع الثلاثي أصحاب الـ31 هدفًا.

كذلك شبكة “سكاي سبورتس″ الناطقة بالإنكليزية، نشرت مقطع الفيديو الأشهر على مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الساعات القليلة الماضية، لتسلم الفرعون جائزة هداف الموسم، فيما عنونة “الغارديان” تقرير فوز ليفربول على برايتون برباعية “ليفربول يبقى متيقظًا قبل رحلة كييف وصلاح يُحطم الرقم القياسي لأفضل هداف”.

في فرنسا. قالت الشبكة الشهرة “فرنسا 24″. أن هدف صلاح التاريخي، أعطى ليفربول بطاقة اللعب في دوري الأبطال الموسم القادم على حساب تشيلسي، الذي انحنى في شمال غربي إنكلترا، وتحديدًا في ملعب “سان جيمس بارك”، بثلاثية نظيفة على يد صاحب الأرض نيوكاسل.

الوضع لم يختلف كثيرًا في إسبانيا، بتركيز كبرى الصحف “الماركا، الآس وسبورت وموندو ديبورتيفو”، على إنجاز محمد صلاح الفريد من نوعه، ليفرض نفسه كالعادة على الترند العالمي، بتداول اسمه كالنار في الهشيم في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي قبل وسائل الإعلام العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *