آخر الأخبار
الرئيسية / قضايا وحوادث / 6 حالات وفاة و15 مصاباً في حادث تسرب غاز بعزبة المواسير بالبحيرة .. والإفتاء للمواطنين: إذا رأيتم الحريق فكبروا فإن التكبير يطفئه

6 حالات وفاة و15 مصاباً في حادث تسرب غاز بعزبة المواسير بالبحيرة .. والإفتاء للمواطنين: إذا رأيتم الحريق فكبروا فإن التكبير يطفئه

أ ش أ أعلنت وزارة الصحة والسكان عن إصابة ١٥ شخصًا ووفاة ٦ آخرين إثر حادث اشتعال حريق نتيجة تسرب غاز بـعزبة المواسير، التابعة لإيتاي البارود في محافظة البحيرة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم الدفع بـ٢٠ سيارة إسعاف مجهزة لموقع الحادث حيث تم نقل المصابين إلى مستشفيات كفر الدوار العام وإيتاي البارود ودمنهور التعليمي لتلقي العلاج اللازم، مؤكدًا أن الإصابات تتراوح بين حروق بدرجات مختلفة واختناقات في أماكن متفرقة بالجسد، وجميع الحالات تتلقى الرعاية اللازمة، كما تم نقل المتوفين لمشرحة إيتاي البارود.

وأضاف مجاهد، أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان وجهت وكيل وزارة الصحة بالبحيرة فور وقوع الحادث بتوفير كافة سبل الرعاية الطبية اللازمة للمصابين، ورفع تقرير تفصيلي بحالات المصابين والإجراءات الطبية المتخذة، كما وجهت الوزيرة بتواجد الأطقم الطبية من استشاريين في مختلف التخصصات، واطمأنت على مخزون أكياس الدم وتوافر مخزون استراتيجي كافٍ بالمديرية.

وأكد أنه تم رفع درجة الاستعداد للقصوى بجميع مستشفيات محافظة البحيرة طبقاً لتوجيهات الوزيرة وأن جميع المصابين يتلقون الرعاية الطبية اللازمة وجاري متابعتهم لحين خروجهم بعد تحسن حالتهم الصحية.

وفى سياق متصل، نشرت دار الإفتاء المصرية على صفحتها الرسمية على “فيس بوك” منشورا جاء فيه: “إذا رأيتم الحريق فكبروا فإن التكبير يطفئه”، واتبعتها بدعاء: “اللهم الطف بعبادك يا لطيف”، وارفقت المنشور بوسم إيتاي البارود.

وسأل أحد المعلقين على صفحة الدار عن صاحب المقولة فردت الصفحة بالقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إِذَا رأيْتُمُ الحَرِيقَ فَكَبِّرُوا فَإِنَّ التَّكْبِيرَ يُطْفئُهُ”. أخرجه ابن السني في “عمل اليوم والليلة”.

وكانت وزارة الصحة والسكان أعلنت عن وفاة ٦ أشخاص وإصابة 15 آخرين إثر حادث اشتعال حريق مساء اليوم، نتيجة تسرب غاز بعزبة المواسير، التابعة لإيتاي البارود في محافظة البحيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *