بورصة الأخبار

وزير الزراعة يستقبل رئيس الجمعية الوطنية لمنتجي الجوجوبا

كتب: أسامة بدير استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، المهندس محمد مصطفى رئيس مجلس إدارة الجمعية الوطنية لمنتجي الجوجوبا، اليوم الخميس، لبحث إمكانية التوسع في زراعة الجوجوبا بالأراضي الهامشية.

جاء الاجتماع في إطار مشاركة منظمات المجتمع المدني في إحداث التنمية الريفية وفي القلب منها التنمية الزراعية دعما للاقصاد الوطني.

وعلم “الفلاح اليوم“، أن اللقاء كان مثمرا، حيث وجه وزير الزراعة بضرورة إجراء المزيد من الدراسات الخاصة بالتكاليف الفعلية لـزراعة الجوجوبا والفرص البديلة للزراعات الاخرى ومقارنتها بالعائد المتوقع، فضلا عن معرفة الاحتياجات المائية للجوجوبا.

وأكد القصير، على أهمية حصر الأراضي التي يمكن زراعة هذا المحصول فيها، لافتا إلى ضرورة التعرف على النواتج المتوقع الحصول عليها من زراعة الجوجوبا ومردود ذلك على القطاع الزراعي.

وطالب وزير الزراعة بإعداد دراسة مستفيضة توضح الإنتاج العالمي من زيت الجوجوبا والاحتياجات الفعلية السنوية للدول والعوامل المؤثرة على العرض والطلب، فضلا عن مستقبل هذه النوعية من الزراعات محليا وخارجيا في إطار حزمة من المؤشرات الاقتصادية لوضعها أمام متخذ القرار كي تساعده على اتخاذ القرار الصحيح.

ومن جانبه، أشاد المهندس محمد مصطفى رئيس الجمعية الوطنية لمنتجي الجوجوبا، بلقاءه وزير الزراعة والأفكار والتوجيهات التي طرحها من أجل استكمال الدراسات الخاصة بالحكم على مدى إمكانية التوسع في زراعة الجوجوبا والبدائل المختلفة في الأراضي الهامشية.

وأوضح مصطفى، أنه سيتم تنفيذ كافة توجيهات الوزير خلال الأيام القليلة المقبلة تمهيدا لعرضها في الاجتماع المقبل.

هذا، وحضر الاجتماع الدكتور علاء البابلي مستشار وزير الزراعة ومدير معهد بحوث الأراضي والمياه السابق.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى