آخر الأخبار

معامل المحصول لنخيل البلح وإدارة الري

كتب: د.محمد عبدربه مع الانتشار الواسع لزراعة نخيل البلح بمختلف اصنافه نحاول ان نقوم بمساعدة المزارعين في ادارة الري بصورة مناسبة حتى يتحقق اعلى نمو وافضل محصول باذن الله تعالى.

 

الجدول المعروض هو معامل المحصول لـنخيل البلح خلال اشهر السنة المختلفة ولحساب المقنن المائي يتم الحصول من المعمل المركزي للمناخ الزراعي بالدقي على قيمة البخر نتح المرجعي وبضربه في معامل المحصول للاشهر المختلفة يمكنك حساب كمية الري التي يحتاجها النخيل ولتحويل القمية الى متر مكعب للفدان يتم الضرب في 4200 ثم القسمة على 1000 للحصول على كمية المياه الكلية التي يحتاجها الفدان يومياً.

لا ينصح بري النخيل بصورة يومية ابداً فـالنخيل من الاشجار التي تحب توفر الاكسجين بصورة مناسبة في منطقة المجموع الجذري، وبالتالي بحاجة الى الري بكميات مناسبة ثم الانتظار حتى تصل المياه الى نصف السعة الحقلية ثم الري مرة اخرى.

ما استوقفني عند هذا الجدول ان النخيل له معامل محصول عالي جدا خلال فصل الشتاء مقارناً بباقي المحاصيل الاخرى حتى الموز – لك ان تتخيل ان استجابة النخيل للري خلال فصل الشتاء اعلى من نبات الموز.

هذه المعلومة توضح لمزارعي النخيل ان الاهتمام بالري حتى خلال فصل الشتاء من الامور الهامة للمحافظة على معدل النمو الجيد. اما بالنسبة للفترة بين الريات فلا انصح بان تكون اقل من يومين حتى خلال اشهر الصيف الحارة لتوفير محتوى مناسب بالتربة من الاكسجين لمساعدة الجذور على ان تعمل بصورة سليمة.

وتعتبر جذور النخيل من الجذور المتعمقة وبالتالي اعطاء المقنن المائي مرة واحدة كل يومين خلال فصل الصيف يكون مناسب ولن تتعرض النخلة الى اي اجهاد طبعاً، وهذا لا ينطبق على الفسائل المنقولة حديثاً حيث ان جذورها ما زالت سطحية وتحتاج الري على فترات قريبة حتى لا تجف.

*المادة العلمية: وكيل المعمل المركزي للمناخ الزراعي بمركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *