آخر الأخبار

«عصير الرمان» وزيادة الخصوبة

كتبت: د.تيسير العصار تستخدم فاكهة الرمان على نطاق واسع في الطب الشعبي في العديد من الثقافات نتيجة لنشاطها المضاد للأكسدة, ومن الحقائق العلمية المعروفة أن الانخفاض في مستوى هرمون التستوستيرون والتغيير في عدد الحيوانات المنوية وحركتها وتشوهاتها يؤثر بالسلب على مستويات الخصوبة.

د.تيسير العصار

وقد عرفت مصر القديمة الرمان واعتبرته رمزا للخصوبة والرخاء. ووجدت الكثير من ثمراته في قبور قدماء المصريين منها رمانة جافة وجدت في قبر جيهوتي كبير طهاة الملكة حتشبسوت. كما جاء ذكر الرمان في بردية طبية مصرية يعود تاريخها إلى 1500 سنة قبل الميلاد تذكر فيها بعض الاستخدامات الطبية للرمان.

ويحتوي الرمان على عدة فيتامينات منها فيتامين سي وفيتامين إي وكثير من الأملاح والمعادن المفيدة. ويعد الرمان مصدرا جيدا للألياف والحديد، واستخدم الرمان عبر آلاف السنين ليس فقط كطعام وفاكهة وإنما أيضا لعلاج بعض الأمراض. وعبر عصور استخدم الرمان لعلاج أمراض ضغط الدم العالي وأمراض القلب، بل وبعض أنواع السرطان مثل سرطان البروستاتا.

أظهرت دراسة أن تناول عصير الرمان يوميا يؤدي الى تحسن في وظائف الخصية وفي دراسات أخرى جاء أن تناول كوب صغير من عصير الرمان يوميا يمكن أن ببطيء من تطور مرض سرطان البروستاتا.

تم العثور على الرمان، بمحتواه الغني بمضادات الأكسدة، لخفض مستويات الإجهاد التأكسدي في الجسم. تم ربط الإجهاد التأكسدي بضعف الحيوانات المنوية وكذلك انخفاض الخصوبة عند النساء. الدراسات جارية لفهم الفوائد القوية الأخرى التي قد تحملها للجهاز التناسلي.

بصرف النظر عن هذا، يمكن للرمان أيضا أن يقوي حياتك الجنسية، ثبت أن الفاكهة تزيد من مستويات هرمون التستوستيرون، كما أنه يزيد من تدفق الدم إلى المنطقة التناسلية.

ولذلك ينصح بتناول كوب صغير من عصير الرمان المركز (150مل) بدون اضافة سكر يوميا لتعزيز مناعتك وزيادة الخصوبة لديك.

*مُعد المادة العلمية: باحث بقسم بحوث ترشيد المرأة الريفية بمعهد الإرشاد الزراعي والتنمية الريفية ـ مركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل