ملفات ساخنة

«طارق سليمان» المرشح لمقعد نقيب الزراعيين يطعن على إجراءات انتخابات نقابة المهن الزراعية

كتب: أسامة بدير طالب الدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع الإنتاج الحيواني بوزارة الزراعة والمرشح لمقعد نقيب الزراعيين في انتخابات نقابة المهن الزراعية، التي جرت يوم الأحد الماضي بالطعن فى صحة الإجراءات، لافتا أنه تقدم بشكل رسمي بطعن على الإجراءات التي تمت على إثرها تلك الانتخابات إلى القضاء المستعجل.

وأضاف سليمان، في تصريحات خاص لـ”الفلاح اليوم“، أنه طعن على إجراءات انتخابات نقابة المهن الزراعية بسبب العديد من الإجراءات التي حدثت قبل وإثناء الانتخابات ما يستدل على أن انتخابات الزراعيين 2022 غير نزيهه وغير معبرة عن رأى الزراعيين، على حد قوله.

و”الفلاح اليوم“، ينشر نص الأسباب التي أوردها الدكتور طارق سليمان المرشح لمقعد النقيب في انتخابات نقابة المهن الزراعية، والتي تضمنتها المذكرة التي تقدم بها إلى القضاء المستعجل للطعن على إجراءات الانتخابات، حيث جأت كما أوردها:

ـ تأخير إصدار التوكيلات الخاصة بمتابعة سير الانتخابات، وكان لزاماً أن تكون من مقر النقابة العامة فقط بشارع الجلاء برمسيس بالقاهره، لجميع أنحاء الجمهوريه، ولزوم توصيلها إلى مقار الانتخابات بالمحافظات والمراكز حية، حتى رفضوا اعتمادها عبر الواتساب أو بأىة وسيلة إلكترونية سريعة أخرى، حيث تم إصدار التوكيلات يوم الأربعاء الموافق 26/ 1/ 2022 ليلا، وكان الخميس والجمعة والسبت أجازة، والانتخابات صبيحة الأحد، بالرغم أن فتح باب التقدم للترشح كان منذ أكثر من شهرين، 20/ 11/ 2021.

ـ استبعاد أسماء من كشوف الانتخابات أو خطأ بأسمائهم رغم تسديدهم الاشتراكات ولهم حق التصويت وذلك لضعف الكتل التصويتية لحساب مرشح بيعينه، وخاصة أن هذه الكشوف أعدت من خلال مجلس النقابة الحالى والذى ترشح للانتخابات هذه الدورة أيضاً.

ـ رفض عام من السيد المستشار رئيس اللجنة العامة والساده المستشارين رؤساء اللجان الفرعية حضور من يحملون توكيلات عمليات فرز الأصوات.

ـ تأخير الإعلان عن النتائج فى العديد من المحافظات والدوائر رغم غلق باب الترشيح الساعة الخامسة، وقلة أعداد الناخبين كثيراً، فلا تحتاج لوقت طويل، بل عدم الإعلان عنها أساساً فى كثير من الدوائر.

ـ بعض المراكز التى تم الفرز فى حضور مندوبين للمرشح كان النسبة الأعلى لصالح المرشح (3) بفروق كبيرة، أما المراكز التى تم عدم السماح بحضور الموكلين فقد تغيرت النتائج وبفروق شاسعة وبشكل غير منطقى، على سبيل المثال محافظة الدقهلية تم فرز 8 مراكز إدارية بشفافية ووضوح وفى وجود مندوبين وعمل محاضر بذلك وكانت النتائج 897 للمرشح رقم (3)، و790 صوت للمرشح رقم (1)، وأربعة مراكز أخرى رفض السادة المستشارين رؤساء اللجان بإجراء الفرز فى وجود مندوبين أو إعلان حتى النتائج، وقد تم الفرز فى غيبة عنا وأصبحت النتيجة 1554 لصالح المرشح رقم (1)، و921 صوت لصالح المرشح رقم (3) بالرغم من أن هذه المراكز بها عدد أكثر من الناخبين الذين صوتوا للمرشح رقم (3)، أى زاد فقط حوالى 24 صوت للمرشح رقم (3) على مستوى أربعة مراكز كاملة، وهذه الأمثلة فى العديد من المحافظات.

ـ محافظة دمياط وجه بحرى، وقنا وجه قبلى كانت النتائج لصالح المرشح (3) وباكتساح وبفارق شاسع عن المرشح (1)، رغم أن هاتين المحافظتين من أقصى الوجه البحرى وأقصى الوجه القبلى، ولم يكن لنا أية صلة مختلفة بهما عن باقى المحافظات ولا مسقط رأسنا ولا لنا فيها خدمات مميزة، إنما فقط تمت عمليات الفرز فى وجود مندوبين لنا، نفس الكلام فى محافظة السويس.

ـ الانتخابات السابقة عام 2017 كانت هناك لجنة مشكلة من قبل وزارة الزراعة للإشراف على العملية الانتخابية، والتي كانت تدير العملية الانتخابية وتتولى ترتيب الجداول والكشوف الانتخابية لجنة من المجلس السابق الذين لم يتم ترشحهم في المجلس الجديد كنوع من الشفافية. اما ما قد حدث في انتخابات 2022 فمختلف تماما فلجنة الانتخابات المشكلة حاليا من ضمن أعضاء المجلس الحالي والمرشحين لدورة جديدة وهم:
*النقيب الحالي السيد خليفة والمرشح نقيباً لدورة جديدة.
*المهندس محمد الشورى.
*المهندس عبدالله اسماعيل.
*المهندس عبد الرووف الجمل.
*المهندس احمد جودة.
*المهندس السيد النجدي.

بالطبع هذا يدل أن النية مبيتة بأن الانتخابات التي ستجرى لن تكون انتخابات نزيهة والدليل علي ذلك: “السي دى” الذي تم بيعه للسادة الزملاء المرشحين بمبلغ 300 جنية به اسماء الناخبين بطريقة غير مسلسلة ولم يحدد بها اماكن لجان المرشحين مما ينتج عنه عدم استدلال الناخب ومعرفة لجنة انتخابه.

ـ الإعلان عن لجان القاهرة والجيزة كان متأخرا قبل إجراء الانتخابات بيومين، وحدث به تعديل أكثر من مرة.

ومن كل ماسبق يستدل أن انتخابات الزراعيين 2022 كانت غير نزيهه وانتخابات غير معبرة عن رأى الزراعيين.

الأستاذ الدكتور/ طارق سليمان توفيق
المرشح لمقعد نقيب الزراعيين
رفم (3) دورة 2022

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى