أخبار الزراعة

شراقي: المياه لا تزال تتدفق من أعلى الممر الأوسط للسد الإثيوبي

كتبت: هند محمد قال الدكتور عباس شراقي، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن خطوة إثيوبيا الخاصة بتشغيل أحد التوربينين كان من المفترض أن تحدث منذ عام 2014 لكن يتم تأجيلها سنويا، مشيرا أنه حتى الآن لم تخرج أي مياه من التوربين، وأن المياه لا تزال تتدفق من أعلى الممر الأوسط.

ولفت شراقي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “مصر جديدة” عبر شاشة “etc”، مساء الثلاثاء، إلى أن التشغيل سيصرف كميات من المياه لمصر والسودان، مؤكدا أن هذه الخطوة تظل مرفوضة من قِبل البلدين، مشددا أن أي خطوة يتم اتخاذها بدون توافق فهي مرفوضة بشكل قاطع، سواء تخزين أو تشغيل.

وتابع: حتى في حالة تشغيل أحد التوربينين فسيكون الأمر محدودا للغاية، إذ أن كفاءة التوربين 375 ميجاوات في الحالات القصوى، وهو أمر لا يمكن حدوث إلا في حال كانت البحيرة مملوءة تماما بالمياه، لافتا أن كمية المياه الموجودة حاليا في البحيرة تقدر بـ10% من حجم المياه، وهي النسبة نفسها لكفاءة التوربين، مشددا على أن عمل التوربين بكفاءته من عدمه أمر غير مهم لمصر في شيء.

وأكد أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، أن المهم بالنسبة لمصر ألا تأخذ إثيوبيا قرارات أحادية، وهو ما يُشكل الضرر الكبير من القرار حتى ولو كان في صالح مصر إذ أن التشغيل يفتح البوابات ويصرف المياه وبالتالي يكون جيدا لمصر.

اقرأ المزيد: “الفلاح اليوم” ينفرد بنشر أول دراسة عن: الآثار الاجتماعية الاقتصادية المتوقعة لسد النهضة الإثيوبى على الريف المصرى

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى