آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / “الزراعة” تعلن الطوارئ علي الحدود مع السودان لمواجهة الجراد الصحراوي

“الزراعة” تعلن الطوارئ علي الحدود مع السودان لمواجهة الجراد الصحراوي

الجراد الصحراوي

كتبت: هناء معوض أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، حالة الطوارئ القصوى، لمواجهة الجراد الصحراوي، مع بدء موسم تكاثر الجراد على الحدود الجنوبية مع السودان.

وقال الدكتور ممدوح عباس، رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات بـوزارة الزراعة، إن وزارة الزراعة استعدت لموسم تكاثر الجراد، بنحو 55 قاعدة لمكافحة الجراد على مستوى الجمهورية، منهم 13 قاعدة رئيسية و42 قاعدة رئيسية، وتم تجهيز قطاعات المكافحة بمعداته على الحدود الجنوبية، خاصة توشكى وشرق العوينات وأبو سمبل وشلاتين وحلايب ومرسى علم.

وأكد عباس، أنه لم تظهر بوادر أي أسراب أو فلول جراد في المنطقة، مشيرا إلى أنه في حالة الظهور سيتم التعامل معه بمعدات الرش بـالمبيدات وسيارات المكافحة ذات الدفع الرباعي، حيث إن عمليات المكافحة تتخلل الجبال والدروب الجبلية الواعرة.

وأضاف رئيس الإدارة المركزية لـمكافحة الآفات، أنه تم تنظيم حملات مرورية على مناطق الصحراء الشرقية الجنوبية والغربية الجنوبية، وحتى الحدود السودانية لإجراء عمليات المسح البيئي واستكشاف الجراد الصحراوي كإجراء احترازي، تحسبا من أي هجوم جراد طارئ على الزراعات المصرية، خاصة في الفترة التي ينشط فيها الجراد.

وأشار عباس، إلى أن هناك تنسيقا دائما بين إدارة المكافحة مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو” لمتابعة حالة الجراد في الدول المجاورة، ورصد أي أعداد في الدول المجاورة، منها السودان واليمن وإريتريا والسعودية، وتتلقى نشرة شهرية من منظمة الأغذية والزراعة الفاو التابعة للأمم المتحدة بحالة الجراد في المنطقة الجنوبية والدولة المجاورة لمصر ومدى خطورته.

كانت وزارة الزراعة، تلقت تقريرا من منظمة الأغذية والزراعة للأم المتحدة “الفاو” بحالة  الجراد الصحراوي في الدول المجاورة لـمصر بعدم خطورة الوضع، ولا يوجد أسراب طائرة في سماء البحر الأحمر في اتجاة  السعودية واليمن قادمة من السودان.

وأكدت “الفاو“، على هدوء أوضاع الجراد الصحراوي في السودان واليمن والسعودية وليبيا والإدارة المركزية للمكافحة، مسيطرة على الوضع بقوادها وفرق المكافحة المتأهبة لظهور أي أسراب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *