آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / اشتعال أزمة توريد القصب بين المزارعين والحكومة

اشتعال أزمة توريد القصب بين المزارعين والحكومة

تصاعد أزمة مزارعى محصول القصب مع الحكومة

كتبت: هند محمد وسط أجواء كاسحة مشحونة بالغضب عقد مزارعى محصول قصب السكر بمحافظات الصعيد، مؤتمر حاشد أعلنوا فيه امتناعهم عن التوريد هذا العام للحكومة بسبب عدم رفع سعر طن القصب، بعد تراجعها عن وعدها الذى تعهدت به العام الماضى لـنقابة الفلاحين والمزارعين بخصوص رفع سعر توريد طن القصب إلى 800 جنيه بدلا من 620 جنيها.

ومن جانبه، طلب محمد عبدالستار نائب النقيب العام للفلاحين الزراعيين، الرئيس عبدالفتاح السيسي بالتدخل العاجل لحل تلك الأزمة التى باتت على وشك الانفجار، مشيرا إلى أن تأخر وزارتى التموين والزراعة فى الإعلان عن سعر مناسب للتوريد مثلما حدث العام الماضى، آثار استياء المزارعين وجعلهم يتخذون قرارا بعدم التوريد خاصة بعد ارتفاع تكاليف الزراعة والأسمدة والعمالة ونقل المحصول.

وأوضح النوبى أبواللوز، أمين عام نقابة الفلاحين الزراعيين، فى تصريحات صحفية، أن كبار المزارعين يرفضون سعر التوريد الحالى وهو 620 جنيها للطن، مطالبين بألا يقل سعر التوريد عن 1000 جنيه للطن.

وأضاف أبواللوز، أن النقابة تواصلت مع كبار مزارعى مدن الصعيد وفى مقدمتهم مزارعى كوم امبو وادفو واسنا وارمنت وقنا ونجع حمادى، وجميعهم رفضو كسر القصب وعدم التوريد للحكومة، مما يهدد بغلق وتعطيل 6 أو 7 مصانع عن العمل فى تلك المناطق.

وتابع، أن المزارعين أعلنوا خلال مؤتمرهم الذى عقد بالأمس، التصعيد ضد الحكومة خلال الأيام المقبلة، وعقد مؤتمر صحفى موسع بـنقابة الزراعيين بالقاهرة للرد على الحكومة بشكل عملى بعد تجاهلها مطالب أكثر من 5 ملايين مزارع لمحصول القصب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *