آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / أسباب ارتفاع أسعار الفول البلدي

أسباب ارتفاع أسعار الفول البلدي

كتب: ناصر الجزار شهدت أسعار الفول البلدى ارتفاعا تجاوز 106% عن العام الماضي، ليصل سعره لنحو 16,5 جنيها للكيلو، مقابل 7-8 جنيهات سعر العام الماضي؛ نتيجة تراجع المعروض بسبب قلة الإنتاج المحلي، وتراجع الواردات بنحو 30% خلال العام الجاري، متأثرا بانخفاض الإنتاج العالمي وقلة المحصول في الدول التقليدية التي اعتادت مصر الاستيراد منها.

أهمية الفول البلدي للمصريين

يعتبر الفول البلدى المحصول البقولي الأول في مصر، وترجع أهمية هذا المحصول إلى قيمته الغذائية العالية، والتي تصل إلى 28% بروتين و58% كربوهيدرات، إضافة للعديد من الفيتامينات والعناصر الغذائية الأخرى.

أزمة الفول البلدي

شهد العام الحالي أزمة في معروض الفول في السوق المصرية، بسبب تراجع المعروض في أزمة لم يشهدها العالم منذ 1902، وتراجع الإنتاج العالمي.

كما أن الجفاف ونقص محصول الفول عالميا تسببا في تراجع الواردات 30%، ويتم دراسة الاستيراد من دول أخرى بخلاف الدول التقليدية التي يجري الاستيراد منها كإثيوبيا والمغرب بدلاً من أستراليا وكندا وإنجلترا وليتوانيا.

الفجوة

يبلغ متوسط استيراد السوق المصرية سنويا 50 ألف طن شهريا، فإن حجم الاستهلاك يتراوح بين 45-55 ألف طن شهريا، ويغطي الإنتاج المحلي 10% من احتياجات السوق المحلي ويغطي قرابة شهرين، يكفوا حجم الاستهلاك خلال رمضان، وفقا لإدريس.

ويرجح استقرار المعروض مع حلول شهر رمضان مايو المقبل، مع بدء حصاد الإنتاج المحلي، لافتاً إلى أن الارتفاعات حال حدثت خلال شهر رمضان ستكون طفيفة للغاية.

سعر الفول البلدي

يتراوح سعر بيع كيلو الفول حاليا بين 18-22 جنيه للكيلو للمستهلك وفقا لمنطقة بيعه، بينما يصل سعر جملته لنحو 16,5 جنيها للكيلو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *