آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / أخي المزارع.. كيف تزيد إنتاجك من محصول البصل؟

أخي المزارع.. كيف تزيد إنتاجك من محصول البصل؟

كتب: د.محمد فهيم تتعدد مواعيد زراعة البصل فى مصر متعددة، وتختلف حسب الغرض من الزراعة، وفي العموم فإن لها أربعة مواعيد أساسية كإنتاج اقتصادي، ويختلف الميعاد تبعاً لاختلاف المناطق الجغرافية، إلا أن هناك ميعادين مناسبين جداً بالنسبة لمصر.

د.محمد فهيم، باحث أول بمركز البحوث الزراعية

فى العروة الشتوية المبكرة، تكون في شهري أغسطس وسبتمبر وتتم زراعة هذه العروه في الوجه القبلي والصعيد  واحيانا بعض المناطق الجديدة مثل النوبارية والصالحية تحت انظمة الري المحوري بالرش (وفى الغالب يكون ناتج هذه العروة هو البصل الاخضر الموجه للتصدير (من زراعة البذرة) او البصل المقور (ناتج زراعة البصيلات).

وفى العروة الثانية وهي الشتوية العادية، يتم زراعتها بالوجه البحرى وميعاد الزراعة يكون من أول أكتوبر حتى نهاية نوفمبر.. وناتج العروة هو البصل الجاف (للتخزين والتصدير جافاً).

نصائح حول زراعة البصل

ـ زراعة البصل في نفس المكان عدة سنوات متتالية خطر جداً، حيث تتوطن في التربة إصابة العفن الأبيض والعفن القرنفلي واعفان الرقبة .. الخ.

ونصيحتنا هنا هو زراعة البصل سنتين متتاليتين في نفس الأرض ثم تغيير الزراعه في السنة الثالثة، والعودة مرة أخري لزراعته في السنة التي تليها وهكذا.

ويجب عدم تطهير الشتلات والبصيلات قبل الزراعة بمبيد فطري يؤدي إلي سهولة الإصابة بأعفان الجذور، ونصيحتنا هنا هو تطهير البصيلات قبل زراعتها في الأرض بأي مبيد مطهر للجذور مثل ريزوليكس بمعدل 1.5 جرام لكل لتر مياه، ويكون ذلك بتغطيس الشتلات في المحلول الذي تم إعداده في برميل لمدة 3 ثواني ثم إخراجها للزراعة.

إن الإسراف المبالغ فيه بالتسميد النيتروجيني يؤدي إلى التواء عروق البصل وتكسره.

الزراعة بالبصيلات

ـ زراعة البصيلات على خطوط:

*تزرع البصيلات فى الحقل المستديم فى (نصف اغسطس – آخر سبتمبر).

*يتم اعداد الارض بالحرث واضافة الاسمدة نثرا.

*يتم اقامة الخطوط بعرض 50 سم.

*تخطط الارض من الشمال الى الجنوب.

*تتم الزراعة بغرز البصيلات على ريشتى الخط.

*تغرز البصيلات على مسافة 5 – 7 سم من بعضها.

*تغرز لعمق 2 سم فى تربة جافة.

*فى الزراعة الآلية تقوم الآلة بغرز البصيلات فى سطور (السطور تبعد عن بعضها 25 سم), وتغرز البصيلات على مسافه 5 – 7 سم من بعضها.

*يحتاج الفدان الى 200 كجم من البصيلات.

زراعة المشتل

تزرع عروات البصل الشتوية فى الوجه القبلى خلال الفترة من منتصف أغسطس إلى نهاية سبتمبر, أما بالنسبة للوجه البحرى فتتم الزراعة من أول أكتوبر حتى نهاية نوفمبر.

التربة المناسبة

يراعى فى أرض المشتل أن تكون صفراء خفيفة أو ثقيلة وخالية من الأملاح ولا تزيد نسبة الكالسيوم بها عن 10% حتى لا يتشقق سطح التربة ويؤدى إلى جفاف الجذور ويسهل تقليع الشتلات بدون إحداث أضرار بها كما يجب أن تكون خالية من الحشائش والأمراض وخصوصاً مرض العفن الأبيض ومرض الجذر القرنفلى والتفحم مع مراعاة عدم التسميد البلدى ومن المهم أن يكون المشتل قريب من مصدر دائم للرى بعيداً عن كومات السماد البلدى لتجنب الإصابة بالحفار.

الأصناف

1) جيزة 6 محسن: يزرع فى محافظات الوجه القبلى خاصة فى العروة الشتوية وأبصال هذا الصنف صفراء ذهبية اللون وشكلها مبطط ويمتاز بجودة التخزين والصلاحية للتصدير إلى جميع بلاد العالم، كما يصلح لصناعة التجفيف ولا يجود هذا الصنف فى الوجه البحرى.

2) جيزة 20: يزرع فى محافظات الوجه البحرى والقبلى فى العروات الشتوية والصيفية المبكرة ويمتاز بوفرة المحصول والجودة الفائقة فى التخزين ولون أبصاله أدكن من الصنف السابق ويمتاز هذا الصنف بوفرة المحصول وجودة التخزين وقلة نسبة الأبصال النقضة والمخالفة للصنف ويصدر إلى الدول الأوروبية والعربية، كما يصلح لصناعة التجفيف.

3) جيزة أحمر: الأبصال صلبة ولون القشرة أحمر غامق ومتماسكة ولون اللحم أحمر غامق لجميع الأوراق الشحمية فى البصلة وفترة التخزين العادى من 7 – 8 شهور، والصنف ملائم لظروف الإنتاج بالوجه البحري والجيزة وبنى سويف والفيوم ولايصلح للتجفيف ويصدر إلى الدول العربية.

4) جيزة أبيض: الأبصال صلبة ولون القشرة أبيض ومتماسكة ولون اللحم أبيض ناصع وتصل فترة التخزين العادى من 8 – 9 شهور، والصنف ملائم لظروف الإنتاج بالوجه البحرى والقبلى ويستخدم الصنف فى صناعة التجفيف لإرتفاع نسبة المواد  الصلبة الذائبة الكلية به، ويتميز المنتج النهائى للتجفيف بلون أبيض ناصع كما يصلح أبصال الصنف للغذاء الآدمى والتصدير.

5) شندويل 1: الصنف تحت التسجيل ويزرع فى محافظات الوجه القبلى وهو مبكر النضج يصلح للتصدير المبكر إذ أنه يبكر بحوالى أسبوعين فى النضج عن جيزة 6 محسن ولون أبصاله صفراء وشكلها مبطط.

طرق الزراعة في المشتل

ـ الزراعة فى أحواض: تتبع هذه الطريقة فى الأراضى الصفراء الثقيلة والخفيفة ويجب تنعيم وتسوية التربة جيداً، وتقسم الأراضى إلى أحواض مساحتها 3 × 4 م تقريباً وتزرع البذور بدار وتغطى غطاء خفيف بجربعة التربة وتكون الزراعة بمعدل 40 – 45 كجم بذرة للفدان.

ـ الزراعة فى خطوط: تخطط الأرض بمعدل 14 خطا / قصبتين من بحرى لقبلى حتى تتعرض الريشتين لدرجات حرارة متساوية , وتزرع البذور على الريشتين الشرقية والغربية سرسبة فى مجريين فى الثلث العلوى من الخط وتغطى بغطاء خفيف من التربة وتتبع هذه الطريقة فى حالة وجود حشائش بأرض المشتل حتى تسهل عملية النقاوة اليدوية, وتكون الزراعة بمعدل 2-2.5 كجم بذرة للفدان.

ـ الزراعة على مصاطب: تتبع فى الأراضى الصفراء الثقيلة وتكون المصاطب بعرض متر واحد, وتتم الزراعة إما ببدار البذرة أو فى سطور, وتسهل هذه الطريقة النفاوة اليدوية للحشائش وتقليع الشتلات, وتكون الزراعة بمعدل 30 كجم بذرة للفدان.

ـ الزراعة: تتبع عند زراعة مشاتل بمساحات كبيرة فى الأراضى الصفراء الخفيفة والرملية وتستلزم هذه الطريقة تنعيم الارض وتسويتها جيداً, وتكون الزراعة باستعمال السطارات اليدوية أو الآلية على أبعاد من 10 – 15 سم بين السطور , وتمتاز هذه الطريقة بإستخدام معدل منخفض من التقاوى حوالى 20 كجم بذرة للفدان، ولا تقسم الارض إلى احواض فى حالة الرى بالرش أما إذا كان الرى بالغمر فتقسم إلى أحواض تتناسب مساحتها مع درجة غستواء الأرض. هذا وتكفى مساحة فدان المشتل المنزرع بأى من هذه الطرق لشتل مساحة من 8 – 10 فدان .

ـ رى المشتل: تجرى رية الزراعة على البارد حتى لاتجرف مياه الرى البذور وخاصة فى حالة الزراعة فى أحواض وحتى تصل المياه للبذور بالنشع فى حالة الزراعة على خطوط على ألا تغطى المياه رؤوس الخطوط, وتجرى الرية الثانية بعد حوالى 3 – 4 أيام من الرية الأولى ثم تعطى رية ثالثة بعد 5 – 7 أيام ويراعى ألا تترك التربة تتشقق حتى لاتضر البادرات, يكرر الرى بعد ذلك كل 7 – 10 أيام, ويوقف الرى قبل تقليع الشتلات بحوالى 10 أيام, وعموماً يكون الرى حسب طبيعة الأرض وحاجة النبات.

ـ التسميد فى المشتل: يضاف الفوسفور بمعدل 200 كجم سوبر فوسفات أحادى  أثناء الخدمة, أما الازوت فيفضل دائماً إستخدام سلفات النشادر أو نترات النشادر ومعدل الأزوت 60 كجم / فدان ويضاف السماد الأزوتى نثراً فى الزراعة البدار أو السطور, وسرسبة أسفل النباتات عند الزراعة فى خطوط وذلك على دفعتين فى أراضى الوادى, الأولى بعد 20 يوماً من الزراعة والثانية بعد 15 يوماً من الأولى. وفى الأراضى الرملية يزداد المعدل إلى 90 كجم آزوت للفدان على خمس دفعات ( الأولى عند عند الزراعة , والثانية بعد 15 يوماً ويلى ذلك دفعة كل أسبوع).

مكافحة آفات المشتل

إذا لوحظ أنفاق من الحفار فتعامل أرض المشتل بعد رية الزراعة للمشتل مباشرة وقبل غروب الشمس بالطعم السام المكون من (1.2 لتر هوثناثيون + 15 كجم جريش ذرة أو كسر أرز) وتوزع بانتظام، وبالنسبة للرش الوقائى فتتم فى المشاتل المبكرة بعد 30 – 45 يوم من الزراعة, أما المشاتل المتأخرة فتعطى رشة واحدة ضد ذبابة البصل الصغيرة والتربس بمبيد أكتلك 50 % بمعدل 2 لتر / فدان بالرشاشات اليدوية.

تقليع الشتلة

يتم تقليع الشتلات بعد حوالى 50 – 60 يوماً فى المشاتل المبكرة, وبعد حوالى 70 يوما فى المشاتل المتأخرة، المهم أن تكون الشتلة فى حجم القلم الرصاص ولا تكون قد كونت رؤوس (الساقطة أو البايضة) حيث إنها تزيد من نسبة الأبصال المزدوجة والحنبوط, كما يراعى استبعاد الشتلات الرفيعة والمصابة بـذبابة البصل الصغيرة والأمراض الفطرية وخاصة مرض العفن الأبيض ومرض الجذر القرنفلى وكذلك الشتلات المجروحة والمكسورة, ويمكن فى حالة وصول الشتلات إلى الحجم المناسب وبعد إجراء فرز الشتلات يطوش حوالى ثلث نموها الخضرى وتربط فى حزم صغيرة (100 شتلة) وتوضع رأسياً فى مكان جاف مظلل، ويمكن حفظها لمدة 2 – 3 أسابيع لحين تجهيز الارض المستديمة مع ضرورة استبعاد الشتلات التى كونت رؤوس أثناء هذه الفترة.

زراعة الشتلة في الأرض المستديمة

يفضل أن تكون صفراء خفيفة ويمكن زراعتها أيضاً فى الأراضى الرملية أو الطينية, ويجب مراعاة خلو التربة من الأملاح والقلوية وألا تزيد نسبة الكالسيوم على 10% حتى لا تؤثر على شكل الأبصال الناتجة, كما يجب أن تكون التربة خالية تماماً من مرض العفن الأبيض, والجذر القرنفلى.

ميعاد الزراعة

تبدأ الزراعة فى الوجه القبلى من منتصف أكتوبر إلى منتصف نوفمبر, أما فى الوجه البحرى فيمكن زراعتها ابتداء من آخر يناير وأوائل فبراير ويجب عدم التأخير عن ذلك حتى لا يؤثر التأخير على حجم الأبصال والمحصول.

طرق الزراعة

الزراعة: تتبع هذه الطريقة فى الوجه القبلى وذلك بأن تسوى الأراضى جيداً وتقسم إلى شرائح (حسب استواء الأرض) وقنى, ثم تتم الزراعة فى سطور عمودية على إتجاه القنى وذلك بفتح السطر ثم ترص الشتلات على بعد 7 – 10 سم بين الشتلة والأخرى ثم تغطى النباتات برفع التراب عليها وهكذا يمكن بهذه الطريقة زراعة من 36 – 42 سطراً فى القصبتين.

الزراعة على خطوط

تخطط الأرض بمعدل 14 خطاً فى القصبتين ويكون التخطيط من بحرى لقبلى وذلك لأن التخطيط فى الاتجاه المعاكس (من شرقى لغربى) يؤدى إلى عدم إنتظامتوزيع الحرارة على الشتلات، وبالتالى إلى كثرة نسبة الحنبوط فى الشتلات المعرضة لدرجات حرارة منخفضة ويتم غرس الشتلات على بعد 7 – 10 سم على جانبى الخط فى الثلث العلوى والتربة جافة كما يمكن الزراعة على مصاطب عرضها 120 سم مع زراعة 4 – 5 سطور وسط المصطبة مع ترك ريشتى المصطبة خاليتين لزراعة القطن عليها.

معاملة الشتلات في الأراضي المصابة بمرض العفن الأبيض

لابد من عدم الزراعة بخقل مصاب بمرض العفن الأبيض سواء فى أرض المشتل أو الزراعة المستديمة, وفى حالة الإصرار على الزراعة فى أرض ملوثة بمرض العفن الأبيض يراعى الآتى:

1ـ يجب زراعة المشاتل فى أرض خالية من الإصابة بالمرض لإنتاج شتلات سليمة خالية من الإصابة بالمرض.

2ـ تربط الشتلات فى حزم صغيرة (حوالى 100 شتلة) غير محكمة على أن تكون قواعدها فى مستوى واحد.

3ـ تغمر هذه الحزم فى معلق مبيد السيمسكلكس 50% قابل للبلل بمعدل 40 جم / لتر ماء لمدة 20 دقيقة ثم ترفع الحزم وتصفى جيداً وبعد ذلك تنشر الشتلات حتى تجف.

أو تغمر الشتلات فى محلول مبيد السمسكلكس 50% DFL بمعدل 20 جم / لتر ماء لمدة 20 دقيقة – أو تغمر الشتلات فى محلول مبيد الفوليكور 50% بمعدل 25 سم 3 / لتر ماء لمدة 5 – 10 دقيقة , ويجب هنا ألا يزيد التركيز أو المدة الموصى بها ثم ينم الرش بنفس المبيد بتركيز 750 سم3 / فدان (187.5 لتر / 100 لتر ماء) مرتين بعد 6 أسابيع من الشتل ثم رشة أخرى بعد 2 أسبوع من الشتل مع ملاحظة أن المعاملة بالسمسكلكس لها تأثير فى مقاومة كل أمراض التربة الأخرى مثل مرض عفن الرقبة ومرض عفن القاعدة ومرض الجذر القرنفلى.

البصل والحشائش

برجاء الحذر حتي لا يحدث اخطاء فى استخدام مبيدات الحشائش، حيث تنبت بذور البصل كما ينمو البصل ببطيء نسبيا ومن ثم تصبح منافسة الحشائش للمحصول حرجة حتى بعد 40 يوم من الشتل، ويمكن استخدام مبيدات الحشائش التالية بمجرد توفرها: نيتروفين – ألاكلور – كلوركسيرون – أوكساديازون – فلوكلورالين.

ويمكن اتباع البرنامج التالي بالمبيدات المتوفرة:

أ- فى حالة الإصابة بالسعد يرش الأبتام 72% بمعدل 4 لتر / 200 لتر ماء / فدان على الأرض المخدومة جيدا ثم التقليب فى التربة بعد الرش مباشرة ثم الرى, وبعد 3 أسابيع يمكن زراعة الحبة السوداء أو نقل الشتلات وذلك فى حالة المشتل أو زراعة البصل الفتيل.

ب- لمكافحة الحشائش الحولية فى البصل يتبع الجدول التالي:

المحصول المبيد الكمية/ فدان توقيت الرش:

ـ بصل فى المشتل داكتال 75% 4 كجم بعد زراعة الحبة السوداء وقبل الرى.

ـ بصل فتيل جول 24% 0.75 لتر بعد 21 يوم من نقل الشتلات.

ـ داكتال 75% 4 كجم قبل الشتل.

ـ ستومب 500 1.7 لتر قبل الشتل.

ـ رونستار 25% 2 لتر بعد 10 أيام من نقل الشتلات.

ـ أمكس 48% 2 لتر قبل الشتل.

ـ بصل روس تريفلان أو تريفلكس 1 لتر رشا على الأرض الناعمة وخلطها بالتربة بالمحراث القلاب مباشرة ثم زراعة الأبصال بعد إقامة الخطوط.

ـ كوبكس 24% 1 لتر بعد زراعة الأبصال وقبل الرى مباشرة.

ـ ستومب 500 1.7 لتر بعد زراعة الأبصال وقبل الرى مباشرة.

ملحوظة هامة: ترش الأرض عند ظهور حشائش نجيلية حولية فى البصل الفتيل بمبيد الجالنت 12.5% بمعدل 0.5 لتر / 200 لتر ماء / فدان والحشائش بطول 10 – 20 سم.

ولمكافحة الحشائش عريضة الأوراق فى البصل المنزرع بالبذرة فعلا يرش البرومينال بمعدل 0.5 لتر /200 لتر ماء / للفدان على أن يتم الرش والبصل فى عمر 2-5 ورقة حقيقية، كما يلاحظ أن التركيز العالي يضر بادرات البصل.

برنامج عملي للوقاية من أهم الأمراض من بداية مرحلة المشتل وحتى الزراعة

أولاً: في المشتل:

ـ بعد 15 يوم من الشتل يتم رش اكس كلور النحاس بتركيز 300 جم / 100 لتر ماء.

ـ عند عمر 21 يوم يتم رش المشتل بمبيد حشائش عريضة (الجول أو الرول) بتركيز 25 سم / 20 لتر ماء.

ـ بعدها بـ 4 أيام يتم رش المشتل بمبيد حشائش رفيعة ( فيوزيليد أو سلكت سوبر) بتركيز 35 سم /20 لتر ماء.

ملحوظة: في حالة إذا ما كانت الأرض خالية من الحشائش أو نسبة الحشائش ضعيفة ويسهل مقاومتها يدوياً بالتقليع فلا دعي للرش.

ـ عند عمر 30 يوم يتم رش الكبريت الميكروني بمعدل 250 جرام / 100 لتر ماء ويضاف معها 100 جرام 20/20/20 لكل 100 لتر ماء (والكبريت قابل للخلط مع السماد المركب).

ـ تكرر رشة أكس كلور النحاس بتركيز 300 جرام / 100 لتر ماء عند عمر 37 يوم.

ـ يتم تقليع المشتل على عمر 45 – 50 يوم كحد أقصى.

ـ بعد تقليع شتلات البصل يتم نقعها قبل الزراعة مباشرة في محلول من (الريزولكس + التوبسين) أو ريزولكس+ فيتافاكس) بمعدل 100 جرام من كلاً منهما في 60 لتر ماء ويتم نقع الجذور فقط ولا توجد حاجة لنقع كامل الشتلة ويتم النقع لمدة 3 دقائق على الأقل.

ثانياً: في الحقل الدائم

بعد 15 يوم من الشتل يتم رش النباتات كل 14 يوم بالتبادل بين هذه المبيدات للوقاية من الأمراض الفطرية وخصوصاً البياض الزغبي واللطعة الأرجوانية والعفن الرمادي…إلخ.

نذكر إليكم الآن المبيدات ومدة بقاء كل مبيد داخل النبات (PHI) (فترة ما قبل الحصاد أو فترة التحريم):

ـ ريدوميل مانكوزيب … 14 يوم.

ـ دياثين م 45 … 14 يوم.

ـ ريدوميل جولد بلاس … 14 يوم.

ـ كوسيد 2000 … 20 يوم.

ـ ميللور كو … 14 يوم.

ـ أكس كلور النحاس … 7 أيام.

ـ أكروبات النحاس … 20 يوم.

ـ جالبين نحاس … 20 يوم.

ـ ميتالاكس … 14 يوم.

ـ فلنت …7 أيام.

ـ بيليز … 14 يوم.

ـ فانجيوران … 20 يوم.

كل هذه المبيدات فطرية وأغلبها يحتوي على عنصر النحاس ولذلك يمنع الخلط والإضافة بينهم أو بين أي مبيد آخر حشري أو حتى مخصب ولكل عبوة مكتوب عليها معدلات استخدامها فيجب الإلتزام التام بهذه المعدلات، وليس من الضروري استخدامهم جميعا ولكن يراعى تغيير المادة الفعالة من حين لآخر حتى لا يحدث نوع من أنواع المقاومة لفعل المبيد.

وجميع المبيدات السابق ذكرها علاجية باستثناء إكس كلور النحاس فهو وقائي جيد ولكن في حالة وقوع الإصابة يستبدل بأي من المبيدات المذكورة الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *