آخر الأخبار
الرئيسية / الحصاد الزراعى / «فهيم» يشدد على أهمية دراسة الجدوى المناخية الشاملة قبل البدء في أي نشاط زراعي

«فهيم» يشدد على أهمية دراسة الجدوى المناخية الشاملة قبل البدء في أي نشاط زراعي

كتب: أسامة بدير أكد الدكتور محمد علي فهيم، وكيل المعمل المركزى للمناخ الزراعى بـمركز البحوث الزراعية، على أن المناخ في مصر متغير بوتيرة أسرع من المتوقع، لافتا إلى سيادة مناخات محلية شديدة التباين أمر غريب ولم يكن معد له سلفا.

وشدد فهيم، فى تصريح خاص لـ”الفلاح اليوم“، على أنه قبل إعداد وتنفيذ أى مشروع زراعى متوسط أو كبير الحجم فى اى منطقة فى مصر أو خارجها لابد من دراسة ما يسمى “بالجدوى المناخية الشاملة”.

وأوضح وكيل المركزى للمناخ الزراعى، أن التغيرات المناخية كشرت عن انيابها وحتى لا نقع ضحية فى مناخ متقلب المزاج ينبغى دراسة التاريخ المناخي للمنطقة وتقدير مدى الحيود عن التاريخ، مشيرا أن ذلك له أهمية كبيرة فى تحديد المحاصيل التى يمكن زراعتها فى ظل المناخ الذى يسود المنطقة، فضلا عن تقلباته المتوقعه وكيفية التعامل معها بما يضمن إنقاذ تلك المحاصيل من الهلاك والمحافظة على إنتاجيتها.

وأشار إلى أن الصورة التالية تعد أحد الامثلة على كيفية إعداد مصفوفة التقاطعات (مناخ – محصول)، والمثال على الزيتون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *