آخر الأخبار

«أبوالمعاطي» يشدد على أهمية إعداد البحوث الملامسة لظاهرة التغير المناخي لتحقيق الأمن والأمان الغذائي

كتب: أسامة بدير أوضح الدكتور شاكر أبوالمعاطي، رئيس قسم بحوث الأرصاد الجوية بالمعمل المركزي للمناخ الزراعي بمركز البحوث الزراعية، أن من بين أهم الآثار التي حدثت نتيجة التغير المناخي على القطاع الزراعي نقص الإنتاجية الزراعية وزيادة معدلات الرى بسبب الحرارة العالية أو الرى عند التعرض لموجات الصقيع.

وأضاف أبوالمعاطي، خلال رئاسته لأحد جلسات المؤتمر العلمي الدولي الثالث للبيئة والتنمية المستدامة والذي نظمته جامعة الأزهر بعنوان «تغير المناخ التحديات والمواجهة»، أن زيادة معدلات انتشار الأمراض والحشرات وزيادة ارتفاع الماء الأرضى والجفاف الذى تواجهه بعض المناطق، جميها آثار للتغيرات المناخية.

وأكد رئيس قسم بحوث الأرصاد الجوية بالمعمل المركزي للمناخ الزراعي، على ضرورة مواجهة تلك التغيرات المناخية من قبل الدولة ممثلة في وزارة الزراعة عن طريق استنباط أصناف وهجن جديدة تتحمل الاجهادات وتغيير مواعيد الزراعة والسياسية الصنفية، وتطوير نظم الري.

وشدد أبوالمعاطي، على أهمية التركيز على الأبحاث الملامسة للظاهرة، لافتا أن تلك الظاهرة أي التغيرات المناخية تمس كل بيت على مستوى العالم، لذا يجب تضافر الجهود والتوافق والتناغم بين الجهات البحثية والجامعات من تطوير أبحاثها فى هذا المجال لأنها أبحاث تعمل على تحقيق الأمن والأمان الغذائي فى الحاضر والمستقبل والمحافظة على مقدرات الدولة المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *