الأجندة الزراعية

طريقة تقليم شجرة الليمون وأسباب عدم الإثمار (فيديو)

كتبت: هيام السيد تعتبر طريقة تقليم شجرة الليمون عملية حساسة لأن أي خطأ يمكن أن يقضي على الشجرة، والتقليم الجائر يقلل من الإزهار، لأن الشجرة ستكون مشغولة بزيادة النمو الخضري على حساب إنتاج الثمار، أما حين يتم التقليم بشكل صحيح، فستكون النتائج رائعة.

شاهد: تحميل المانجو والليمون والثوم على نخيل التمور

الليمون يعتبر من الأشجار دائمة الخضرة، لذلك تحتاج إلى تقليم مستمر، والتقليم يفيد في الحد من النمو والارتفاع الزائد لساق الشجرة، حتى تسهل خدمتها، وجمع المحصول، والتقليم يكون بهدف إزالة الفروع الضعيفة والميتة والمتشابكة، وهذا يشجع الشجرة ويحفزها على النمو، ويفتح المجال للهواء والشمس للدخول إلى قلبها.

طريقة تقليم شجرة الليمون

يجب تقليم أشجار الليمون المثمرة المتساقطة الأوراق لتحسين مجموعة الفروع، وتقليل احتمالية انكسار الأفرع من الثمار الثقيلة، وزيادة التهوية وتوافر الضوء، وتحسين الجودة الإجمالية للثمار مثل الأشجار المثمرة الأخرى، فإن تقليم أشجار الليمون سيعزز انتاج الثمار الصحية.

إن تقليم الطرود القوية فقط على 6 – 8 أوراق من رأس الطرد في أواخر شهر مايو وغالباً ما تكون طرود موجة النمو الأولى. أما تقليم طرود موجة النمو الثانية على 4 ورقات من رأسها وقد تتكرر هذه العملية مرتين الأولى في النصف الأول من شهر يوليو والثانية في النصف الثاني أي بعد مضي 10 – 15 يوما على التقليم الأول.

من الملاحظ إن عدم تقليم طرود موجة النمو الأخيرة التي تنضج في نهاية أكتوبر إلى أن يتجاوز ارتفاع الشجرة المحدد عن سطح التربة حيث يعطي هذا التقليم نموات حديثة وضعيفة لا تستطيع مقاومة ظروف الشتاء.

يجب إتباع ما سبق ذكره في مجال تقليم الإثمار في بقية الأصناف من حيث إزالة الطرود الشحمية والأعضاء اليابسة والمتشابكة والقريبة من سطح الأرض مع التأكيد بشكل دائم لتنظيم نمو أشجار الليمون الحامض سواء عن طريق إزالة نهايات الطرود وتقليم الطرود لإيجاد التوازن بينها وبين المحور الموصل والمجموع الجذري.

يجب أن تقلم الطرود الطويلة كل سنة وذلك للحد من ارتفاعها عالياً ولتجنب انكسارها، كما يجب إزالة أي براعم من الأشجار الصغيرة وتقليم أي أطراف ضعيفة، وأيضا يجب أن تحتوي الأشجار البالغة على براعم مقطوعة بانتظام، وكذلك أي خشب ميت أو أطراف متقاطعة. من المهم التقليم في الوقت المناسب، حتى لا تخاطر بخسارة محصول العام.

يجب أن يتم تقليم أشجار الليمون بعد إنتاج موسم الحصاد في الخريف لمنحها متسعا من الوقت للتعافي قبل موسم الحصاد التالي، ومن فبراير إلى بداية أبريل هو أفضل أشهر التقليم، وبشكل عام يمكنك التقليم أي وقت تنتج فيه الشجرة أزهارا. لكن تأكد من استخدام مقص أو مناشير تقليم حادة ونظيفة جدا، والقفازات مفيدة لحمايتك من الأشواك، في حين أن خشب الحمضيات قوي جدا، إلا أن اللحاء رقيق وسهل التلف.

يجب عليك استخدام نظام من ثلاث قطع لأي فروع يزيد حجمها عن بوصة واحدة لمنع إتلاف اللحاء. ابدأ بالقطع بزاوية 10 – 12 بوصة (5 سم) من الفرع. اقطع ثلث الأفرع، بضع سنتيمترات على طول الفرع واقطعه من الأعلى.

لا تقم أبدا بتقليم أكثر من ثلث الشجرة في السنة. ابدأ بتقليم الليمون في عامه الأول أو الثاني لتدريبه على النمو بالطريقة التي تريدها.

يجب أن تكون الأشجار على ارتفاع يتراوح بين مترين ونصف الى ثلاث امتار (8 و10 أقدام) لتسهيل الحصاد والعناية، ولا تتسرع في تقليم الفروع السليمة لأنه لا حاجة لذلك.

وعموما فإن أشجار الليمون تحتاج إلى تقليم أكثر من بقية أنواع الحمضيات الأخرى، لأنها غالباً ما تنمو بشكل غير منتظم، خلافاً لباقي أنواع الحمضيات، فترك الفروع دون تقليم؛ سيؤدي إلى استطالتها ثم انحنائها بسبب وزن الثمار عليها، ونمو الكثير من التفرعات وتشابكها، والنتيجة ثمار رديئة.

تقليم أشجار الليمون المزروعة في وعاء يشبه إلى حد كبير تلك التي تزرع في البستان، وكن حذرًا مع التقليم في كلتا الحالتين وقم فقط بإزالة الفروع المتقاطعة أو المريضة أو الميتة أو الأطراف والبراعم.

كم مرة تثمر شجرة الليمون؟

شجرة الليمون تستطيع أن تثمر من 3 إلى 4 مرات خلال العام.

أسباب تساقط أزهار الليمون؟

1ـ ارتفاع ملوحة التربة يؤدي إلى تساقط الأزهار (التأكد من أن مياه الري تحافظ على مستوى مناسب من الملوحة).

2ـ يجب التسميد الآزوتي قبل التزهير بإسبوع أو اثنين.

3ـ أهمية التقليم الثمري المعتدل في الشتاء.

4ـ يجب الإهتمام بالتسميد الفوسفوري والبوتاسي ” شتاء” أيضاً.

5ـ عدم الري في فترة الإزهار والعقد ” تشكل الثمار“.

6ـ إستعمال بعض منظمات النمو ( أوكسينات).

7ـ مكافحة الآفات بصورة سريعة قبل تفشيها.

8ـ التسميد بعنصر الزنك ” رشاً ” على الأوراق.

أسباب عدم إثمار شجرة الليمون

1ـ الزراعة غير الصحيحة.

2ـ نقص المغذيات.

3ـ عدم كفاية المياه والجذور الضعيفة.

4ـ إذا كانت الشجرة نموها جيد لكنها لم تؤتي ثمارها، فقد يكون ذلك بسبب أن الشجرة ليست قديمة بما يكفي، وتعطي ثمار شجرة الليمون في عمر ثلاث إلى خمس سنوات، اعتمادا على الجذر.

5ـ عند الزراعة، ضع النبات على الجانب الجنوبي أو الغربي من المنزل. لن تثمرشجرة الليمون إلا في درجات الحرارة الدافئة.

6ـ يجب أن يكون التصريف جيد. استخدم أغطية حرارية أو حتى مجرد بطانية قديمة لحماية براعم الشجرة الجديدة أو الثمار الصغيرة عند حدوث تجمد غير متوقع.

7ـ تأكد أيضا من أن السماد الذي تستخدمه في أوائل الربيع مُعد خصيصًا لأشجار الحمضيات ويحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم.

8ـ تجنب النيتروجين الزائد خلال فترة الإزهار لأن هذا يحفز نمو الأوراق ويقلل من إنتاج الأزهار.

في حال عدم تساقط الأمطار

ـ ري أشجار الليمون بعمق وبشكل متكرر خلال فصلي الخريف ونصف كمية الري في فصل الشتاء.

ـ يكون الري عميق في فصلي الربيع والصيف لأن هذه الثمار تحتاج إلى الكثير من الرطوبة لتتكون.

ـ قم بالتسميد في الربيع بالسماد المناسب ، بما في ذلك إضافة الفوسفور لتشجيع الإزهار والثمار، والتقليم عند الضرورة فقط.

ـ حماية الشجرة من الأمراض والحشرات واتخذ الخطوات المناسبة عند أول ظهور لها.

ـ بعد اتخاذ هذه الاجراءات وأيضا كانت شجرة الليمون لا تزال لا تنتج الثمار، فقد يكون ذلك بسبب ضعف الجذر.

متي تزهر شجرة الليمون؟

تتفتح أزهار الليمون من أوائل الشتاء حتى أوائل الربيع ومرة ​​أخرى في أوائل الصيف حتى أواخر الخريف.

كم تنتج شجرة الليمون في السنة؟

تنتج أشجار الليمون عموما محصولها الأول بما يقرب من 17 الى 20 كجم من الفاكهة حوالي 3 سنوات من العمر، وتزداد كمية الفاكهة التي يتم إنتاجها بسرعة مع تقدم العمر، ومع ذلك، فإن الأشجار التي يبلغ عمرها من 4 إلى 5 سنوات قادرة على إنتاج محصول يزيد على 50 كجم سنويا.

بمجرد أن تصل الشجرة إلى مرحلة النضج في حوالي 5 سنوات، يمكن أن تصل الكمية المحصودة بسهولة إلى 100 كجم من الليمون كل عام خلال مواسم الحصاد الرئيسية من الصيف حتى الشتاء.

كم عمر شجرة الليمون؟

يبلغ متوسط ​​عمر أشجار الليمون أكثر من 50 عاما، مع الرعاية المناسبة والوقاية من الأمراض، يمكن أن تعيش الشجرة القوية لأكثر من 100 عام. يمكن للأمراض أن تقصر من عمر شجرة الليمون، ولكن الرعاية الجيدة تؤدي إلى شجرة قوية وسليمة أقل عرضة للإصابة بالأمراض.

جذور شجرة الليمون

عليك أن تأخذ بنية جذر شجرة الليمون في الحسبان في كل مرحلة من مراحل الزراعة والنمو، حيث تبقى الجذور إلى حد كبير في أعلى من عمق 10 سنتيمتر من التربة، لأن نظام الجذور الخشبية يتطور بشكل جانبي من الجذع في جميع الاتجاهات، ويتحرك أفقيا إلى ما بعد خط التنقيط للشجرة.

تنمو عناقيد من الجذور الليفية من الجذور الخشبية، وهذه هي المسئولة الأساسية عن الحصول على الماء والمغذيات للنبات. يحدث نمو الجذر في “الهبات” التي تحدث من فبراير وحتى نوفمبر، ويمكن أن يؤدي عدم توفير الحماية الكافية من الماء أثناء هذه الهبات إلى قتل شجرة الليمون، ولكن قد يكون الكثير من الماء خطر أيضا.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى