اقتصاد زراعي

وزير المالية: فاتورة استيراد القمح وصلت لأكثر من الضعف

كتبت: نورا سيد قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن مصر للأسف مرتبطة للغاية بالسوق العالمي، وبالتالي تستورد التضخم من العالم، ضربا مثالا بذلك في ملف استيراد القمح، مؤكدا أن فاتورة استيراد القمح وحده تضخمت حتي وصلت لأكثر من الضعف.

وأضاف معيط، في حديثه لبرنامج “كلمة السر” المذاع علي فضائية “صدي البلد” مساء أمس الخميس، أن مصر تستورد الزيوت والعلف والعدس والفول بفاتورة باهظة، ما يضغط علي العملة المصرية، ونقيس علي ذلك مستلزمات الزراعة، وزيت الطعام ومعظم الأغذية.

وتابع: الحل من عند ربنا.. ونأمل أن تنتهي الحرب الروسية الاوكرانية، ولو انخفض سعر القمح من 504 دولار للطن الى 250 دولار ستنخفض معه أسعار سلع غذائية كثيرة جدا.

وأوضح وزير المالية، أن فاتورة الاستيراد كانت من 3 سنوات 5 مليار دولار شهريا، والآن بلغت 10 مليار دولار شهريا، لافتا أن هناك تضخم رهيب لم يشهد له العالم مثيلا منذ 40 عاما.. والوضع ليس سهلا.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى