إرشاد ريفي

مدير المعمل المركزي للنخيل: زراعة نوى نخيل البلح استنزاف للمال والوقت والجهد

كتب: أسامة بدير ورد “الفلاح اليوم” سؤال من أحد مزارعي نخيل البلح يقول فيه: زرعت نوى نخيل في الأرض طلع حوالي 50 نخلة عمرهم من 2 ـ 3 سنة … هل أتركهم أم أنقلهم، وبما تنصحني؟.

يجيب على هذا السؤال الدكتور عزالدين العباسي، مدير المعمل المركزي للنخيل بـمركز البحوث الزراعية، حيث قال لـ”الفلاح اليوم“، بداية لابد من التأكيد على أن زراعة النوى تعتبر استنزاف للمال والوقت والجهد ولا ينصح بزراعة نوى النخيل لأنها سوف تعطي شتلات إما مذكرة أو مؤنثة والمذكر سوف يبدأ في التزهير مبكرا عن المؤنث.

النخيل البذري سوف يتأخر في الإثمار ويبدأ بعد السنة السابعة أو الثامنة في الإثمار وبعد ذلك يتم انتخاب النخلة ذات الثمار الجيدة واستبعاد غير الجيدة، ومن الأفضل زراعة الشتلات أو الفسائل من الأصناف الفاخرة الاقتصادية.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى