تقارير

انتقال العناصر الغذائية من التربة إلى الجذور النباتية

كتب: د.محمد عبدربه يعتبر الاهتمام بنمو ونشاط المجموع الجذري للنباتات من الأمور الهامة جدا التي تحدد كفاءة نشاط الجذور النباتية وعدم إصابتها بالأعفان، ويبدأ ذلك من خلال عملية تنظيم الري وإضافة المقننات المائية بصورة منتظمة منذ الزراعة والتي تعتمد على توفر الرطوبة بصورة مناسبة مع توفر الاكسجين بمنطقة الجذور، حيث يساعد توفر الاكسجين بصورة مناسبة الى زيادة نشاط وانتشار وقوة المجموع الجذري ويساعد على زيادة معدلات النمو والانتاجية للنبات، لان قوة الجذور تنعكس بصورة مباشرة على النشاط الحيوي للنبات ككل وقدرته على التمثيل الغذائي وتراكم الكربوهيدرات التي يتم استخدامها فيما بعد في انتاج الثمار.

إن تفاصيل العملية أو العمليات التى بواسطتها تحصل النباتات على العناصر الغذائية من الأرض لا تزال موضع حوار وجدل بين الباحثين فى مجال الفسيولوجيا وتغذية النبات ولكنها تزداد وضوحا وفهما يوما بعد الاخر.

وعلى اية حال فإن امتصاص الايونات بواسطة الجذور يمكن وصفه بأنه سلبى أو غير نشط ويحدث هذا النوع من الامتصاص عند انتقال العناصر الغذائية من مناطق التركيز المرتفع الى مناطق التركيز المنخفض دون أن يبذل النبات أيه طاقة.

غير أن ايونات العناصر الغذائية يمكن أن تنتقل ضد تدرج التركيز أى من المناطق ذات التركيز المنخفض (محلول الارض) الى المناطق ذات التركيز المرتفع (داخل النبات) ويحدث ذلك بواسطة عملية حيوية نشطة أو ايجابية تحتاج الى أن يبذل النبات طاقة.

فى الحقيقة أن هذه العملية لا تزال غير مفهومة تماما ولكنها تتضمن استخدام النبات لمركبات كيميائية (حوامل أو ناقلات للأيونات) ترتبط مع الايون المراد امتصاصه بطريقة معينة تسمح بالمرور بها خلال الأغشية الخلوية.

يعتقد أن هناك عددا من المركبات الحاملة أو الناقلة يكون كل منها متخصص لنقل ايون معين أو أكثر وهو ما يصف النفاذية الاختيارية للأغشية النباتية الحية.

يلاحظ توفر القدر الكافى من الاكسوجين فى بيئة نمو النبات يعتبر عاملا ضروريا للامتصاص النشط أو الحيوى، حيث أن نقص الاكسجين يعتبر عائقا لإنتاج الطاقة بواسطة الجذور، وهذا يقلل من كفاءة الامتصاص النشط، ويحدث ذلك تحت ظروف زيادة الرطوبة الارضية، كذلك يؤدى انخفاض درجة حرارة الارض الى خفض كفاءة الامتصاص النشط.

*المادة العلمية: مدير المعمل المركزي للمناخ الزراعي بمركز البحوث الزراعية.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى