أخبار الزراعة

وزير الزراعة خلال لقائه مسئولي شركة أمات الدواجن السعودية يؤكد على تشجيع وتهيئة مناخ الاستثمار 

كتبت: هناء معوض أكد السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أهمية دور القطاع الخاص في دعم قاطرة التنمية، مشيرا إلى توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتشجيع وتهيئة مناخ الاستثمار وجذب المزيد من الاستثمارات العربية والأجنبية.

جاء ذلك خلال لقاء “القصير” بالمهندس حسين بحري رئيس مجلس إدارة شركة أمات للدواجن احدى الاستثمارات السعودية في مصر والوفد المرافق له.

وأشار القصير، إلى أن الدولة تولى الثروة الداجنة أولوية قصوى باعتبارها أحد أهم محاور الأمن الغذائي للمواطنين، موضحا جهود الدولة في مجال الثروة الداجنة التي شهدت طفرة كبيرة ولدينا مشروعات ضخمة متميزة للانتاج الداجني وان حجم الاستثمارات في هذا المجال تتجاوز 100 مليار جنية توفر أكثر من 3 ملايين فرصة عمل.

وتابع: مصر تحقق الاكتفاء الذاتي من الدواجن وحجم انتاجها حوالى 1,4 مليار طائر و13 مليار بيضة ووزارة الزراعة تساعد في فتح اسواق خارجية لتصدير الفائض من السوق المحلي.

ومن جهته، قال “بحري” إن الشركة العربية لأمات الدواجن هي إحدي كبرى شركات صناعة الدواجن في الشرق الأوسط, تأسست عام 1990، وتمكنت من خلال إقتناء وتدريب أفضل الكفاءات العربية في مجال الإنتاج الداجني التي حققت معدلات إنتاجية تتفوق على المعدلات القياسية العالمية.

وتابع: كذلك الوصول إلى الريادة العالمية في مجال التلقيح الصناعي، مشيرا أنها تقنية جديدة ومتفوقة طورتها المجموعة للحصول على كتكوت بمواصفات متميزة.

وأردف “بحرى” إجمالي استثمارات الشركة في مصر حوالي مليار جنيه وطاقتها الإنتاجية 70 مليون كتكوت سنويا وتستهدف الوصول إلى مائة مليون وتستخدم أفضل وسائل التكنولوجيا والبحث العلمي في جميع مراحل الإنتاج كما توفر الاف فرص العمل المباشرة وغير المباشرة.

‏تناول اللقاء تسهيل إجراءات تصدير الدواجن وخطة عمل الشركة خلال المرحلة المقبلة لزيادة طاقتها الإنتاجية.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى