تقارير

مكافحة الحشائش.. 14 محدد تمنع وصول الحشائش للزراعة

كتب: محمد جاد من الملاحظ أن الحشائش هى أي نبات غريب عن الزراعة القائمة وهي من أخطر ما يضر بـالزراعة لكونها تشاركه في الماء والغذاء وهي مصدر للأمراض والآفات لكونها عوائل ثانوية، كما في حشيشة المثنان العائل الثاني لدودة ثمار العنب، ومن أخطر الحشائش لصعوبة السيطرة عليها النجيل والحلفا والحجنة والعليق.

كيف تمنع وصول الحشائش للزراعة أو الحد من انتشارها؟

يتم ذلك من خلال اتباع الآتي:

1ـ التأكد من خلو السماد العضوي من بذور الحشائش الحية سواء أسمدة عضوية عادية أو كمبوست بالتنبيت للبذور داخل السماد بترطيبه بالماء.

2ـ تغطية كومات السماد العضوي بالبلاستيك أو قش الأرز لمنع وصول بذور الحشائش الطائرة لها وتوفير مصدات رياح بالمناطق المكشوفة لحجز البذور الطائرة.

3ـ الرية الكدابة لطرد الحشائش بالتنبيت ثم حرثها مع خدمة الأرض قبل الزراعة.

4ـ قد يلزم قلب التربة بمحراث قلاب لتعميق وجود بذور الحشائش وبالتالي صعوبة تنبيتها وظهورها فوق التربة خاصة في بذور الحوليات الصيفية والشتوية.

5ـ فلترة الماء البحاري سواء في ري الغمر أو الرش أو التنقيط للتخلص من بذور الحشائش التي ترد مع الماء من النباتات المائية بالمجرى المائي.

6ـ الاقتلاع اليدوي إن أمكن في بداية ظهورها وسطحية الجذور إذا توافرت العمالة بأسعار مناسبة مع الحفاظ على الزراعة الأصلية خاصة في الخضر والمحاصيل الحقلية.

7ـ الخربشة السطحية لعدم تقطيع الجذور خاصة في فترة نشاط الزراعة وكذلك في أشجار الفاكهة خلال أشهر الصيف والعزيق المتعمق في حدائق الفاكهة.

8ـ تكثيف الزراعة أحياناً قد يقلل من الحشائش ويضعفها كما في تكثيف زراعة المانجو في الأصناف محدودة النمو مع تحميل خضر أو محاصيل حقلية في السنوات الأولى للاستفادة منها وتقليل فرص انتشار الحشائش لعدم وجود فراغات لها.

9ـ التخلص من بقايا الزراعة السابقة تماماً بما فيها من نباتات غريبة وتدهورها.

10ـ اتباع دورة زراعية يقلل من الحشائش خاصةً المرتبطة بـزراعة معينة مثل الهالوك والحامول.

11ـ شراء التقاوي من جهات متخصصة لضمان تنقيتها من بذور الحشائش، كما في القمح والأرز والبرسيم والفول البلدي وغيرها.

12ـ عند الضرورة خاصةً في المساحات الكبيرة قد يلزم اللجوء للعلاج بالكيماويات وفي هذه الحالة يتم سؤال المرشد الزراعي ومرشد المكافحة البستانية عن المبيد المناسب ومقرر الفدان والتوقيت للرش والتأكد من صلاحية المبيد لضمان النتائج وتحقيق المطلوب دون إضرار بـالزراعة الأساسية مع تخصيص رشاشات لرش مبيدات الحشائش وعدم استعمالها في أي رش أخر كما حدث مراراً وأضر أضرار بالغة بـالزراعة الأصلية.

13ـ عند إحضار شتلات فاكهة بصلاية يلزم التخلص من أي حشائش بالصلاية قبل الزراعة وكذلك السنادات البوص التي قد تنمو بالجورة وتقضي على الشتلة تماماً أحياناً وتضعف نموها.

14ـ عدم إنزال مواشي أو أغنام للرعي وعند الضرورة يتم عمل حجر لها في مكان على حدود المزرعة لمدة 2 ـ 3 أيام للتخلص مما في بطونها من غذاء ثم إنزالها والأفضل عدم إنزالها لكثرة الضرر منها مقارنةً بالعائد المادي من إنزالها.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى