الأجندة الزراعية

ري القطن.. من العوامل المحددة لنمو النبات والمحصول (فيديو)

كتب: حسن أمين في السطور التالية نستعرض أحد العوامل الهامة في إنتاجية محصول القطن وهو الري، الذي يعتبر مـن العوامـل الهامة المحددة لنمو النبـات والمحصـول.

شاهد: توصيات هامة لمزارعي القطن لزيادة الإنتاجية

رية المحاياة

تتم رية المحاياة بعد ثلاثة أسابيع من الزراعة وتزداد الى أربع أسابيع فى حالة إذا ما كان المحصول السابق أرز، ورية المحاياة من أهم الريات وتحدد الى درجة كبيرة موقع الفرع الثمرى الأول وتكوين حجر للنبات من عدمه، وذلك لأنها تساعد على انتظام وإنتشار المجموع الجذرى مما يساعد على بقاء أكبر عدد من اللوز على النبات وكبر حجمه.

بعد الرية الثانية التى تتم بعد 20 يوماً من رية المحاياة يوالى الرى كل 12 – 15يوماً مع ضرورة إحكامه، ويجب أن يكون بالحوال، وإذا تعذر الري بالحوال نظراً لغزارة نمو النباتات فإنه يجب أن يتم الري بإعتدال بحيث لايتعدى ارتفاع المياه منتصف الخطوط. في بعض الحالات يستلزم أعطاء رية تجرية للمساعدة على إتمام عملية الانبات وفى حالة تشقق الارض حول جور النباتات.

شاهد: تفاصيل زراعة القطن باستخدام طريقة البتون لتوفير مياه الري وزيادة الإنتاجية

ري القطن.. ما يجب مراعاته

1ـ انتظام فترات الري وعدم التعطيش بأى حال وعدم الحرمان من أى رية للخطورة الشديدة على النباتات خاصة في فترتي التزهير والتلويز، بما ينعكس أثره بالسلب على المحصول وصفات الجودة.

2ـ يجب التأكيد على عدم إطالة الفترة بين الزراعة ورية المحاياة (التصويم) وذلك حتى لا تتجه النباتات بعد ذلك إلى النمو الخضري على حساب النمو الثمرى.

شاهد: زراعة القطن على البتون (المصاطب المعدلة) لتوفير مياه الري

3ـ عدم الرى وقت اشتداد الحرارة في الظهيرة لأثره الضار على النباتات.

4ـ عدم المغالاة فى الري سواء بتقصير فتراته أو زيادة كمياته (التغريق)، مع الحرص على ضبط الري فى الفترة الأولى من حياة النبات وخلال شهرى يوليه وأغسطس منعاً لتساقط الوسواس واللوز الصغير وترميخ اللوز الكبير.

5ـ في حالة ارتفاع درجة الحرارة يجب تقصير فترات الرى لمساعدة النبات على خفض درجة حرارته، وتعويض ما ينقصه من ماء نتيجة عمليات النتح والبخر.

6ـ أن تكون آخر رية للقطن عندما يكون 80% من اللوز على النباتات قد تم نضجه.

7ـ فى الأراضي المجاورة لحقول الأرز أو ذات مستوى الماء الأراضى العالى أو سيئة الصرف أو ذات النمو الخضرى الغزير يفضل أن تزداد الفترة بين الريات الثلاث الأخيرة ويراعى ذلك بصفة أساسية فى المحافظات التى يغلب عليها زيادة مساحة الأرز.

شاهد: هل تصلح زراعة القطن في الأراضي القديمة على نظم الري الحديثة؟

8ـ فى حالة الاراضي التى بها نسبة عالية من الأملاح يراعى الري الغزير على فترات متقاربة حتى يتم غسيل الاملاح مع الاهتمام بالصرف.

9ـ عدم اللجوء الى التغريق بهدف المساعدة على ربط النباتات للإسراع بنضج اللوز لأنها من العوامل الأساسية لشلل نباتات القطن فى آخر الموسم وزيادة تساقط اللوز.

10ـ من المهم جداً إحكام الري خلال شهري يوليو وأغسطس (فترتي الإزهار والتلويز).

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى