دولى

روسيا تُوقف تصدير الحبوب الأوكرانية من ثلاثة موانئ على البحر الأسود.. وتوقعات بارتفاع الأسعار  

د ب أ أدان حلفاء كييف، بما فيهم الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، قرار روسيا الانسحاب من الاتفاق، الموقع بوساطة الأمم المتحدة، للسماح بتصدير الحبوب الأوكرانية من ثلاثة موانئ على البحر الأسود.

وذكرت وكالة “بلومبرج” للأنباء أن الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل حث روسيا، اليوم الأحد، على إعادة النظر، حتى بشأن ما قاله نائب روسي عن استعداد موسكو “لاستبدال الحبوب الأوكرانية بالكامل”.

وعلقت روسيا الاتفاق بعد هجمات بطائرات من دون طيار على سفنها البحرية في شبه جزيرة القرم التي ضمتها. وصدرت أوكرانيا منذ أغسطس الماضي نحو 9 ملايين طن من المواد الغذائية، بما في ذلك القمح والذرة، بموجب الاتفاق.

وأغلقت العقود الآجلة للقمح، يوم الجمعة الماضي، عند أدنى مستوياتها في خمسة أسابيع وسط مخاوف بشأن الطلب، لكنها قد تقفز مرة أخرى بعد الخطوة الروسية.

ويعرض قرار روسيا تعليق المشاركة في اتفاق البحر الأسود، للخطر، طريق التصدير الرئيسي للحبوب والأسمدة التي تشتد الحاجة إليها لمعالجة أزمة الغذاء العالمية الناجمة عن حربها ضد أوكرانيا.

وقال نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي كونستانتين كوساتشيف، الليلة الماضية، إن موسكو “مستعدة لاستبدال الحبوب الأوكرانية بالكامل في السوق العالمية” بعد الانسحاب من اتفاق البحر الأسود.

بدوره، قال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا إن روسيا تحاول القيام بحيلة دعائية من خلال إتاحة الحبوب “المسروقة على الأرجح من أوكرانيا”، بينما تغلق ممر التصدير الآمن من أوكرانيا.

وأشار دميترو كوليبا: “روسيا تمنع تصدير مليوني طن من الحبوب للجزائر واليمن وفيتنام وبنجلاديش وغيرها الآن”.

وندد الرئيس الأمريكي جو بايدن بإعلان روسيا تعليق مشاركتها في اتفاق السماح بتصدير الحبوب من أوكرانيا، ووصفه بأنه “تصرف شائن تماما”.

وقال بايدن، أمس، بعد الإدلاء بصوته في الانتخابات النصفية في وقت مبكر في ويلمنجتون بولاية ديلاوير: “سيزيد ذلك المجاعة.. لا يوجد سبب لقيامهم بذلك”.

وندد الاتحاد الأوروبي بإعلان روسيا تعليق صادرات الحبوب الأوكرانية من موانئ البحر الأسود.

وقالت المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي نبيلة مصرالي إن برنامج التصدير هو “جهد إنساني حاسم له تأثير إيجابي واضح على وصول الغذاء لملايين الأشخاص حول العالم”.

وغرد وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي عبر موقع تويتر قائلا إن الاتفاق مع روسيا لتصدير الحبوب “مفيد للأمن الغذائي العالمي.. يجب أن تسمح روسيا لصادرات الحبوب بالوصول إلى الجياع في العالم”.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إنها أوقفت المشاركة في اتفاق يسمح بالعبور الآمن لصادرات الحبوب الأوكرانية من موانئ البحر الأسود بعد هجمات بطائرات من دون طيار ضد سفنها البحرية.

ميدانيا، قالت هيئة الأركان الأوكرانية إن روسيا تواصل عملياتها الهجومية في منطقتي باخموت وأفدييفكا.

وصدت القوات الأوكرانية، أمس السبت، هجمات في عدة مناطق سكنية بمنطقة دونيتسك.

وتواصل روسيا استهداف البنية التحتية الحيوية والمنازل المدنية. وأطلقت، أمس، خمس قذائف صاروخية، ونفذت 23 ضربة جوية، بالإضافة إلى إطلاق أكثر من 100 صاروخ.

وقصفت القوات الروسية منطقة سومي الشمالية المتاخمة لروسيا. وفي منطقة ميكولايف الجنوبية، هاجمت منطقة ميناء أوتشاكيف.

وقال مسؤولون إن بعض البنى التحتية تضررت، وكذلك مبنى سكني ومرائب مدنية.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى