ملفات ساخنة

رئيس شعبة البن معقباً على الأزمة: “هتفرج قريباً وكله هيشتغل تاني”

كتب: ناصر الجزار قال حسن فوزي، رئيس شعبة البن بالغرفة التجارية، إن النقص في المخزون العالمي من البن يرجع إلى التغيرات المناخية التي تؤثر بصورة كبيرة على المحاصيل الزراعية، لافتا أن الصقيع المتكون على الأشجار في البرازيل، أدى إلى تلف المحصول.

وأضاف فوزي، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «من مصر»، عبر فضائية «CBC»، مساء أمس الاثنين، إن أزمة شح البن في الأسواق ستشهد انفراجة، بعد تصريحات الدكتور محمد معيط، وزير المالية، بالإعلان عن إجراءات خلال 72 ساعة، لتخفيف أزمة تكدس البضائع في الموانئ، موجها الشكر إلى وزير المالية، وحسن عبدالله محافظ البنك المركزي، وكل من يساهم في خروج البضائع من الموانئ، قائلا: «خروجها يؤدي إلى انفراجة في المجال، ويسد المخزون الذي انخفض، ونبدأ حياتنا بصورة طبيعية».

ونوه رئيس شعبة البن، إلى أن شح المنتج في الأسواق أدى إلى انتهاء المخزون في بعض المحلات، التي بدأت البحث عن بضاعة ولم تجدها، معقبًا: «هتفرج قريبا وكله هيشتغل تاني، مجال البن كبير وفاتح بيوت ناس كتير، والأوضاع ستعود لما كانت عليه».

وأشار فوزي، إلى أن سعر طن البن البرازيلي يتراوح ما بين 5000 إلى 6000 دولار، متوقعًا زيادة تلك الأسعار بصورة تدريجية بسيطة، على مدار الفترة المقبلة، منوها أن سعر البن السادة يتراوح ما بين 140 إلى 160 جنيهًا، بزيادة تصل إلى 15%، وسعر المحوج 200 جنيه؛ بسبب دفع أرضيات وغرامات مرتفعة لخروج البضاعة من الميناء، مؤكدًا أن خروج البضاعة الموجودة حاليا سيغطي المطلوب في الأسواق.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى