ملفات ساخنة

رئيس شعبة الأرز: أزمة الأرز سببها عدم توريد الفلاحين للمحصول

كتب: ناصر الجزار أكد رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات، على أن أزمة نقص المعروض من الأرز خلال هذه الفترة يعود إلى الفلاحين الذين لم يُوردوا المحصول، مشددا على أن المشكلة ليست لدى مضارب الأرز أو التجار.

وأضاف شحاتة، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “يحدث في مصر” عبر شاشة “mbc مصر”، مساء الأربعاء، أن العنصر الرئيسي لاستقرار هذه المنظومة أن يلتزم الفلاح بتوريد الكميات التي يزرعها، مشيرا أن المستهدف كان مليونا و500 ألف طن، بينما ما تم جمعه في حدود 250 ألف طن.

وعلق رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات عن القرارات التي اتخذها مجلس الوزراء بشأن أزمة الأرز، قائلا: أنه كان يتمنى عقد المزيد من الاجتماعات مع المتخصصين، لافتا أنهم فوجئوا بالقرارات التي أصدرها مجلس الوزراء.

وكان مجلس الوزراء قد وافق على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بشأن اعتبار سلعة “الأرز”من المنتجات الاستراتيجية فى تطبيق حكم المادة 8 من قانون حماية المستهلك الصادر بالقانون رقم 181 لسنة 2018، ويحظر حبسها عن التداول سواء من خلال إخفائها، أو عدم طرحها للبيع، أو الامتناع عن بيعها أو بأي صورة أخرى”.

ونص مشروع القرار على أنه مع عدم الإخلال بأي عقوبة أشد منصوص عليها فى أى قانون آخر، ودون الإخلال بالحق فى التعويض، يعاقب كل من يخالف حكم المادة الأولي من هذا القرار بالحبس مدة لا تقل عن سنة، وغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه، ولا تجاوز مليوني جنيه، أو ما يعادل قيمة البضاعة موضوع الجريمة أيهما أكبر.

وفى حالة العودة يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنتين ولا تجاوز خمس سنوات وتضاعف قيمة الغرامة بحديها، وفى جميع الأحوال، تقضي المحكمة بالمصادرة، وينشر الحكم فى جريدتين يوميتين واسعتي الانتشار على نفقة المحكوم عليه.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى