إرشاد ريفي

«بحوث الصحراء» يطلق الحملة الإرشادية للتوعية بأهمية زراعة عباد الشمس الزيتي بالمنيا

كتب: أسامة بدير أطلق مركز بحوث الصحراء فاعليات الحملة الإرشادية لزراعة محصول عباد الشمس الزيتي فى إطار البرنامج البحثى “تحسين سلاسل قيمة محصول عباد الشمس الزيتي بمنطقة غرب المنيا والمناطق المحيطة”.

بدأت الحملة بالتوعية بأهمية زراعة محصول عباد الشمس الزيتى لسد الفجوة الغذائية من الزيوت النباتية وتقليل قيمة الورادات، ثم أهمية التوجه نحو التعاقد المسبق على زراعة المحصول، وكذلك تطبيق التوصيات الفنية فى الزراعة.

وقالت الدكتورة إلهام يونس، رئيس الفريق البحثي، أن المراحل الأولية لإعداد الحملة الإرشادية، والتى تم خلالها حصر أراء المزارعين حول أهم مشكلات زراعة المحصول الزيتي قد أوضحت عزوف المزارعين عن زراعة الأصناف الزيتية لعدم توفر منافذ تسويقية تضمن شراء المحصول، وعدم توفر التقاوي بأسعار مناسبة.

وأضافت يونس، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم“، أنه تحقيقا لهدف البرنامج، والذى يتمثل فى تشجيع المزارعين على التوسع فى زراعة الأصناف الزيتية بدلا من أصناف التسالى، قدم الفريق البحثي للبرنامج عددا من الأنشطة الإرشادية التي قد تساهم في وضع حلول تلك المشكلات قيد التنفيذ ومن أهمها: إعداد إجراءات تنسيقية للتعاون مع مركز الزراعة التعاقدية بوزارة الزراعة لضمان الوصول إلى المزارعين وتسهيل تسويق المحصول.

وتابعت: تتضمن أطراف التعاقد كل من: المزارع أو المستثمر كطرف أول، ومركز الزراعة التعاقدية كطرف ثانى، يقوم بتوفير التقاوى المعتمدة من وزارة الزراعة، ومنها جيزة 120، وهيئة السلع التموينية كطرف ثالث، والتى تشترى المحصول بسعر ضمان 8500 جنيه قابل للزيادة فى حالة ارتفاع الأسعار العالمية.

وأردفت يونس، يقدم البرنامج البحثى بمركز بحوث الصحراء الدعم الفنى لعدد 10 حقول إرشادية موزرعة داخل محافظة المنيا بمناطق غرب غرب المنيا، ومنطقة مصر الوسطى، بالإضافة إلى مناطق الإئتمان القديمة ببنى مزار.

وكان البرنامج التدريبي للحملة الإرشادية نفذ خلال يوم 6 و7 أبريل الجاري بعض الأنشطة إرشادية لتدريب المزارعين على أهم الممارسات التي تتعلق بتحسين إنتاجية محصول عباد الشمس الزيتى من خلال زراعة عدد 10حقول إرشادية موزعين أرجاء المحافظة بكافة مناطقها.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى