الأجندة الزراعية

الشروط المناخية المناسبة وعمليات الخدمة لشجرة الأفوكادو

كتب: د.أياد هاني من الشروط المناخية المناسبة وعمليات الخدمة لشجرة الأفوكادو ما يلي:

1- الحرارة والرطوبة: شجرة الافوكادو من الفواكه الاستوائية التي تحتاج الى جو حار رطب وهي حساسة جدا كباقي الأشجار مستديمة الخضرة لدرجات الحرارة السلبية وتحتاج لجو معتدل البرودة شتاء لا تنخفض فيه درجة الحرارة تحت الصفر، وتنجح غالبا في مناطق زراعة الحمضيات او في غيرها.

وقد وجد ان للحرارة المنخفضة او المرتفعة جدا تأثيرا سيئا على الأشجار، اذ ان الحرارة المنخفضة 15م تقلل من حجم الثمار كثيرا وكذلك تتلق الأوراق والافرع، اما الحرارة المرتفعة فتسبب تساقط نسبة كبيرة من الازهار والثمار الصغيرة، وذلك بسبب زيادة النتح، كما تتأثر نكهة الثمار وطعمها من ناحية أخرى، ومن اجل انبات حبوب اللقاح والتصاقها على المياسم تحتاج الافوكادو الى رطوبة جوية، لذا فان المناطق الصحراوية ذات الرياح الساخنة الجافة صيفا لا تناسب هذه الشجرة لأنها تسبب جفافا للمياسم مما يسبب عدم التصاق حبوب اللقاح وعدم انباتها الذي يحتاج لرطوبة جوية.

ويلاحظ فعلا غزارة المحصول في المناطق الساحلية لارتفاع نسبة العقد حيث يسود لجو الرطب معظم فصول السنة لاسيما اثناء عقد الثمار في الربيع.

تعد السلالة المكسيكية الأكثر مقاومة للظروف الجوية من حرارة ورطوبة، تليها الغواتيمالية وأخيرا الهندية. بالمقابل فان الرياح الباردة تسبب صقيعا للأزهار لاسيما لأنها اكثر حساسية للبرد، وتساقطا للثمار العاقدة واحتراقا النموات الغضة وموتها لذلك فان أشجار الافوكادو تعد حساسة جدا للفحة البرد التي قد تحدث في بعض السنين، هذا ويجب احاطة بستان الافوكادو بمصدات رياح مستديمة الخضرة من السرو والكازورينا لان هبوب الرياح الجافة وقت الازهار والعقد يؤدي الى تساقط نسبة كبيرة منها.

2- التربة والتسميد: جميع أنواع الترب تناسب شجرة الافوكادو، ويفضل ان تكون طميية خصب متوسطة القوام وان تكون جيدة الصرف وخالية من الاملاح المعدنية الذائبة فهذه الشجرة حساسة جدا للملوحة، وارتفاع مستوى الماء الأرضي يسبب التصمغ الفيزيولوجي لها كما عند اللوزيات فهي لا تتحمل الأراضي الغدقة، وسوء التهوية في التربة يسبب موت الشجرة بسبب الفطريات، ما لم تكن الأصول مقاومة لذلك.

الجدير بالذكر ان جذور الافوكادو سطحية تمتد الى ≤ 90سم في التربة، لذا يجب عدم فلاحة الأرض بشكل عميق تجنبا لتقطيعها ويكتفى بالعزق. وبالنسبة للري فيطبق على الأشجار نظام ري الحمضيات، فهذه الشجرة تحتاج الى المياه على فترات مناسبة.

تحتاج أشجار الافوكادو الى التسميد بدرجة اقل من باقي أشجار الفاكهة ولاسيما عند زراعتها في أراض خصبة. تضاف الأسمدة الازوتية (يوريا 46% او نترات الامونيوم 33% او كبريتات الامونياك 26%) للأفوكادو لاسيما في سن الاثمار وذلك بمعدل 1 – 2كغ/شجرة وعلى دفعتين قبل الازهار وبعد عقد الثمار (يمكن إضافة دفعة ثالثة بعد شهرين من العقد)، اما الأسمدة الفوسفاتية والبوتاسية فتضاف بمعدل 50-60كغ سوبرفوسفات 18% و4 – 50 كغ كبريتات البوتاسيوم للدونم، كما يضاف 5م سماد عضوي للدونم اثناء فترة السكون.

هذا ويجب عدم المبالغة بتسميد شجرة الافوكادو الصغيرة الحجم لان ذلك سيؤدي الى تأخر دخولها بسن الاثمار واتجاهها للنمو الخضري.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى