آخر الأخبار

8 توصيات لعلماء جروب «هيئة بحوث البساتين بمصر» حول الزراعة الذكية

كتب: أسامة بدير قال الدكتور عبدالعزيز الطويل، أستاذ الزيتون وفاكهة المناطق شبه الجافة المتفرغ ووكيل معهد بحوث البساتين للإرشاد والتدريب السابق وأحد مؤسسي جروب “هيئة بحوث البساتين بمصر”، إن الجروب ناقش موضوع غاية في الأهمية وهو الزراعة الذكية.

وأضاف الطويل، في تصريحات خاصة لـ”الفلاح اليوم“، أن الجروب وصف الزراعة الذكية مناخيا بأنها النهج الذى يساعد على توجيه الإجراءات اللازمة لتحول النظم الزراعية لدعم التنمية بصورة فعالة وضمان الأمن الغذائى فى وجود مناخ متغير.

وتابع: الزراعة الذكية تهدف لمعالجة ثلاثة أهداف رئيسية وهى زيادة مستدامة فى الإنتاجية الزراعية وبناء القدرة على التكيف مع المناخ وخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

وأشار الطويل، أن جروب “هيئة بحوث البساتين بمصر” تطرق في المناقشة إلى الذكاء الاصطناعي الذى يشير إلى الإنظمة أو الإجهزة التى تحاكى الذكاء البشرى لأداء المهام والتى يمكنها إن تحسن من نفسها استنادا إلى المعلومات التى تم جمعها.

وأردف الطويل، تمت مناقشة الخريطة التطبيقية باستخدام صور أقمار صناعية عالية الدقة التفريقية لتتبع حال المحصول ومدى نقص العناصر الغذائية فى النبات. كذلك تطرق النقاش إلى استخدام نظم المعلومات الجغرافية لعمل قاعدة بيانات المزرعة. والدور الهام الذى تقوم به الهيئة القومية للاستشعار عن بعد فى التنبوء بانتاجية المحاصيل من خلال صور الأقمار الصناعية.

كما تم الحديث عن البصمة الكربونية والمائية وابحاث الماء الافتراضية ودورهم فى الزراعة.

وأوضح الدكتور عبدالعزيز الطويل، أن مناقشات علماء الجروب انتهت إلى حزمة من التوصيات التالية:

1ـ اتخاذ تدابير فعالة لتحسين إنتاجية الأراضى المستصلحة فى مصر وذلك باستخدام تقنيات الزراعة الذكية معتمدة على بيانات الأقمار الصناعية ونظم المعلومات الجغرافية والمستشعرات المحمولة والمتنقلة وتطبيق انترنت الأشياء وتكنولوجيا الاتصالات.

2ـ ضرورة تشجيع البدء فى عمل بحوث تطبيقية فى هذا المجال بالتعاون بين الجهات البحثية المختلفة.

3ـ وضع استراتيجية متكاملة لتدريب الباحثين والمستثمرين والمزارعين على هذه التقنيات المتقدمة والعمليات الزراعية التى تخفف من حدة التغيرات المناخية على المحاصيل الزراعية.

4ـ الاستعانة بنظم المعلومات الجغرافية لعمل قاعدة بيانات أراضى الاستصلاح الجديدة وتحديد أماكن المشاكل المختلفة فى المزرعة.

5ـ تنسيق التعاون بين خمسة عشرة جهة تعمل فى مجال المناخ والتغيرات المناخية لخدمة المزارع والمستثمر.

6ـ تشجيع انتخاب سلالات مقاومة للتغيرات المناخية ومتطلبات برودة أقل.

7ـ الاهتمام بتسجيل تغيرات السلوك النباتى لكثير من المحاصيل خلال الموسم من خلال مديريات الزراعة والمعاهد البحثية المتخصصة والتركيز على الأبحاث التى تركز على التغيرات المناخية.

8ـ تشجيع المزيد من التعاون فى عمل ابحاث بين المراكز البحثية والجامعات عن البصمة الكربونية والمائية.

وتوجه الطويل، بالشكر والتقدير لكل من ساهم برأيه وفكره في إثراء هذا النقاش العلمي الذي أثمر عن التوصيات سالفة الذكر، مشيرا أن هذه الكوكبة من العلماء والباحثين هم وفقا للمناقشات:

ـ ا.د.زكريا فؤاد فوزى – استاذ الفاكهة بالمركز القومى للبحوث.

ـ ا.د.عبدالعزيز الطويل – استاذ متفرغ قسم بحوث الزيتون وفاكهة المناطق شبه الجافةمعهد بحوث البساتين.

ـ د.عثمان السواح – استاذ مساعد بقسم الموالح معهد بحوث البساتين.

ـ د.رانيا مرتضى خاطر – استاذ مساعد بقسم النباتات الطبية معهد بحوث الصحراء.

ـ ا.د.عبدالعزيز بلال – رئيس شعبة التطبيقات الزراعية والتربة وعلوم البحار بالهيئة القومية للاستشعار عن بعد.

ـ ا.د.حسن المصرى – استاذ متفرغ بقسم الموالح بمعهد بحوث البساتين.

ـ ا.د.احمد رزق – استاذ المكافحة بمعهد بحوث وقاية النباتات.

ـ ا.د.احمد عونى – مدير المعمل المركزى للمناخ.

ـ ا.د.عطوة احمد عطوة – استاذ المكافحة الحيوية بمعهد بحوث وقاية النباتات والمشرف على مكتب إدارة وتسوية التكنولوجيا والباحث الرئيسى فى مشروع العيادة الزراعية الذكية.

ـ د.وليد ابوبطة – باحث بقسم الموالح معهد بحوث البساتين.

ـ ا.د.سعيد حجازى – استاذ الفاكهة المتفرغ بكلية الزراعة جامعة القاهرة.

ـ ا.د.عفاف عبدالمنعم محمد السيد – وكيل كلية الزراعة جامعة دمنهور.

ـ ا.د.محمد أمام – استاذ الخضر المتفرغ بكلية زراعة عين شمس ومقرر لجنة ترقيات الجامعات المصرية.

ـ ا.د.ربيع مصطفى – مدير مديرية زراعة الفيوم.

ـ ا.د.رمضان حبيبة – استاذ الصناعات الغذائية المتفرغ بكلية الزراعة جامعة قناة السويس.

ـ ا.د.صلاح يوسف – استاذ المحميات المتفرغ بمعهد بحوث البساتين.

ـ ا.د.السيد حسن – مدير معهد بحوث البساتين الأسبق.

ـ ا.د.محمد جبر – مدير معهد بحوث البساتين السابق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *