آخر الأخبار
الرئيسية / الحصاد الزراعى / وكيل وزارة الزراعة بالفيوم يتفقد أراضي قديمة بسيلا بعد تحويل ريها بالغمر إلى الري الحديث

وكيل وزارة الزراعة بالفيوم يتفقد أراضي قديمة بسيلا بعد تحويل ريها بالغمر إلى الري الحديث

كتبت: فاطمة رمضان أكد الدكتور ربيع مصطفي، وكيل وزارة الزراعة بـالفيوم، على أهمية الحفاظ على الموارد المائية وتعظيم استغلالها في الزراعة خاصة مياه نهر النيل، مشيرا إلى أهمية زيادة وعي المزارعين بترشيد استهلاك مياه الري، فضلا عن ضرورة التحول من نظام الري بالغمر إلى نظم الري الحديثة.

وأضاف مصطفى، خلال الجولة التفقدية اليوم الثلاثاء، لمساحة 220 فدان بـقرية سيلا مركز الفيوم، أن طرق الرى الحديثة مثل الرب بالرش أو التنقيط تحقق فوائد جمة للفلاح منها تحسين جودة التربة وزيادة مساحة الأراضي من خلال تغطية المراوى والمساقى والفتحات، واستبدالها بمواسير لعدم نفاذية المياه فى التربة وأيضا لعدم تبخرها فى الهواء.

وأشار وكيل وزارة الزراعة بـالفيوم، إلى أن تلك الأراضي هى أراضي قديمة منزرعة بأشجار الفاكهة ومحاصيل حقلية حيث تم تحويل نظام الري فيها من الري بالغمر إلى نظم الري الحديثة.

هذا ودار الحوار مع المزارعين حول خطط وآليات تطبيق استخدام طرق الري الحديثة، حيث روى المزارع محمد محمود تجربته في تحويل أرضه من الري بالغمر الي الري بالتنقيط وحققت مزايا كبيرة منها: توفير الأسمدة والعمالة وتوفير جزئ من المساحة ما لايقل عن 10% كانت تستعمل في المراوي والمصارف، لافتا أن تقدير مساحة الأرض التي تم اقتصادها والتي كانت مستغلة في المراوي عند تقديرها ماديا يساوي ثمن تكلفة شبكة الري.

وشارك في الجولة كل من: المهندس أيمن عزت – السكرتير العام المساعد لمحافظة الفيوم، المهندس ايمن نضر – رئيس الإدارة المركزية للموارد المائية والري بالفيوم، المحاسب صابر عبداللطيف – رئيس قطاع البنك الزراعي المصري بالفيوم، المهندس مجدي الشحات – رئيس الإدارة المركزية للتوجيه المائى، المهندس محمد مختار – مدير عام الإدارة العامة للتوجيه المائي لشمال الوادى بالفيوم، المهندس محمود إسماعيل – مدير الإدارة الزراعية بمركز الفيوم، المهندس ياسر لطيف – مدير عام إدارة الأراضي والمياه، المهندس محمد مكاوى – مدير العلاقات العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *