آخر الأخبار

وكيل زراعة البرلمان يُطالب بالتوسع فى «الزراعة العضوية»

الزراعة العضوية زراعة آمنة

كتب: ناصر الجزار قال رائف تمراز وكيل لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، أنه يتم استخدام الزراعة العضوية فى مصر ولكن بمساحات قليلة بمنطقة الصالحية الجديدة، ومنطقة شرق العوينات، وبعض المدن الجديدة، لافتا إلى أن الزراعة العضوية ليس لها أى أضرار على صحة الإنسان، لافتا إلى أن الزراعة العضوية من أساليب الزراعة الآمنة، ومن الطرق الصديقة للبيئة لأنها لا تستخدم أى أسمدة أو كيماويات.

وتابع: فى تصريح خاص لـ”الفلاح اليوم“، أن الزراعة العضوية من القضايا المهمة التى يجب على وزارة الزراعة الاهتمام بها، مشيرا إلى أنها تحتاج إلى مساحات كبيرة.

2 تعليقان

  1. جيد ان الزراعة العضوية وصلت الي البرلمان , نتمني سرعة اصدار قانون الزراعة العضوية المصري , خاصة ان الاتحاد الاوروبي معطي مهلة عام فقط , لتصدير المنتجات العضوية المصرية …

  2. يجب العمل علي زياده مساحات الزراعه العضويه لكل المحاصيل الهامه خصوصا محاصيل الخضر والفاكهه والنباتات الطبيه والعطريه وذلك للمحافظه علي صحه المواطنين وعلي البيئه علي حد سواء..ولقد نادينا كثيرا بهذا الموضوع وعملت عده حلقات في قناه مصر الزراعيه علي الزراعه النظيفه ودور التكنولوجيا الحديثه الامنه في التوسع في ازراعه النظيفه وترشيد استخدام الاسمده الازوتيه حتي 25% وكذلك المبيدات ومياه الري مع زياده الانتاج كما وجوده ولا احد من المسؤولين عن قطاع الزراعه ان يعير هذا الموضوع اي اهتمام رغم اهميته في زياده الانتاج وتخفيض تكلفه الانتاج وتوفير الاسمده الكيماويه بالاضافه الي المحافظه علي البيئه وصحه الانسان وهذا هو الاهم..ولا يسع المقام هنا لذكر كثير من التفاصيل لان هناك كثير من المواضيع الهامه التي يجب ان تأخذ مساحه من المناقشه والدراسه لكثير من الدراسات التي تم عملها تحت اشراف جهاز الارشاد الزراعي بالوزاره بالمحافظات المختلفه والتي اعطت نتائج جيده جديره ان تؤخذ بعين من الاعتبار من المسؤولين وخصوصا انها علي محاصيل استراتيجه تهم الوله وامزارعين وهي القمح والارز والذره وقصب وبنجر السكر نرجو لمصلحه هذا الوطن ان يعير المسؤولون عن قطاع الزراعه جذء من اهتمامهم لهذا الموضوع علما بان هذه الدراسه موجوده بمكتب وزير الزراعه منذ ابريل الماضي 2016 قرابه الثمان شهور ..وعلي الله قصد السبيل والله الموفق والمستعان..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *