استراحة الفلاح

وزير الزراعة يُسلم المبعوثين من 23 دولة أفريقية وأسيوية شهادات إتمام البرامج التدريبية في مجالي الدواجن والأسماك

كتبت: هناء معوض أكد السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أن مصر تسعى بكل ما تملك لتقديم كافة سبل التعاون، خاصة في المجال الزراعي، وعلى رأسها مجالات التدريب لنقل الخبرات الفنية الى الاشقاء من دول القارة السمراء، ومن ثم نقل تلك التجارب الى بلدانهم لتحقيق التنمية الزراعية والأمن الغذائي على مستوى القارة.

جاء ذلك خلال حفل الختام الذي عقد بديوان وزارة الزراعة وسلم المبعوثين من قارتي افريقيا واسيا، والبالغ عددهم 23 متدرب يمثلون 12 دولة، الذين اتموا البرامج التدريبية بالمركز المصري الدولي للزراعة التابع للعلاقات الزراعية الخارجية في مجالي انتاج وصحة الدواجن، وتنمية المزارع السمكية.

وأشار القصير، إلى أهمية أن يكون المتدربين قد اطلعوا على مدى التطور الذي شهدته مصر في مجال الثروة السمكية وتنميتها، سواء من الجانب النظري او الزيارات التي تمت الى المزارع، معربا عن أمله في نقل تلك التجارب الى دولهم، لتحقيق التنمية والأمن الغذائي على مستوى القارة.

وتابع: الدولة المصرية قامت مؤخرا بالعديد من المشاريع الخاصة بالاستزراع السمكي، حتى اصبحت مصر تحتل المستوى الاول على مستوى الشرق الاوسط في الاستزارع السمكي، والسادس على مستوى العالم، والثالث عالميا في انتاج السمك البلطي.

وقال القصير، أنه فيما يتعلق بقطاع الدواجن، فتبلغ استثماراته في مصر اكثر من 100 مليار جنيه، ويعمل به اكتر من 3,5 مليون عامل، لافتا الى ان مصر تحقق قدر كبير من الاكتفاء الذاتي في هذا القطاع، والذي يمثل ثروة قومية، وان معظم العاملين به من القطاع الخاص.

وتوجه وزير الزراعة، بالشكر الى كافة العاملين بالعلاقات الزراعية الخارجية، والمركز المصري الدولي للزراعة، لجهودهم المبذولة في الاعداد للبرامج التدريبية، واستقبال المبعوثين وتحقيق كافة سبل الدعم لهم.

ومن جهته، قال الدكتور سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية، ان برنامجي انتاج وصحة الدواجن، وتنمية المزارع السمكية، قد شارك فيهما 23 متدرب يمثلون 12 دولة من قارتي افريقيا واسيا، وهي: باكستان، السنغال، نيبال، بنين، السودان، النيجر، بوركينا فاسو، ليبيريا، بورندي، مدغشقر، توجو، موريتنيا، حيث استمرت تلك البرامج لمدة 60 يوما، واشتمل كل برنامج على جانب نظري وعملي، فضلا عن الجانب السياحي، للتعرف على المعالم السياحية المصرية.

وفي ختام الحفل شكر المبعوثين الدولة المصرية خاصة وزارة الزراعة على حفاوة الاستقبال، والدعم غير المسبوق، والنهضة والتنمية التي شهدها قطاع الزراعة والتي تحققت في مصر مؤخرا، كما اشادوا بالبرامج التدريبية من حيث تغطيتها لأوجه احتياجاتهم التدريبية والتعرف على الخبرات المصرية في مجال انتاج وصحة الدواجن، وتنمية المزارع السمكية.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى