استراحة الفلاح

وزير الزراعة يطمئن على طبيب الفيوم الذي أصيب أثناء أداء عمله في تحصين المواشي 

كتب: أسامة بدير اتصل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، بالدكتور عماد الدين محمد حسين قمبر طبيب الوحدة البيطرية بقرية البسيونية بمحافظة الفيوم، للإطمئنان عل حالته الصحية بعد إصابته أثناء أداء عمله في الحملة القومية للتحصين ضد مرض الحمى القلاعية وحمى الوادي المتصدع.

وشدد القصير، على ضرورة توفير كافة أوجه الرعاية الطبية التي يحتاجها “قمبر”، مشيدا بالدور الهام الذي يقوم به هو وزملاؤه في خدمة الوطن لحماية الثروة الحيوانية والداجنة من الأمراض والأوبئة.

كما تواصل المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة مع الطبيب للإطمئنان عليه.

وقام الدكتور عبدالحكيم محمود، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، يرافقه الدكتور أيمن عادل مدير الطب البيطري بالفيوم، بزيارة الطبيب في مستشفى التأمين الصحي بالفيوم، حيث يتلقى فيه العلاج، ونقل إليه تحيات وزير الزراعة ونائبه.

ومن جانبه، أعرب “قمبر” الطبيب البيطري المصاب عن سعادته بالاهتمام الكبير الذي تلقاه من قيادات وزارة الزراعة.

يذكر أن الدكتور عماد الدين محمد حسين قمبر، هو طبيب الوحدة البيطرية بقرية البسيونية مركز الفيوم، قد أصيب الخميس الماضي خلال مشاركته في الحملة القومية ضد مرضي الحمى القلاعية والوادي المتصدع أثناء تحصينه أحد عجول التسمين، حيث تلقى ركلة منه تسببت في جروح يتلقى على إثرها حاليا العلاج في مستشفى التأمين الصحي بالفيوم.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى