آخر الأخبار
الرئيسية / أخبار فلاحية / وزير الزراعة يرحب بعقد لقاءات أسبوعية مع “الفلاحين” لحل المشاكل

وزير الزراعة يرحب بعقد لقاءات أسبوعية مع “الفلاحين” لحل المشاكل

كتبت: هناء معوض وعد الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأرضى، بالعمل على حل كافة المشكلات التي تواجه الفلاحين، وخصوصا مشكلة انتشار مرض الجلد العقدي الذي ظهر مؤخرا، مؤكدا القضاء على هذا المرض نهائيا خلال الفترة المقبلة.

جاء ذلك خلال اللقاء الذى جمع بين أبوستيت وأعضاء نقابة الفلاحين برئاسة عماد أبوحسين، اليوم الاثنين.

ومن جانبه، قال محمد عبدالستار نائب النقيب العام للفلاحين، إنه طلب من الوزير العمل على استنباط أصناف جديدة من المحاصيل الإستراتيجية بخاصة القمح وقصب السكر، لزيادة الإنتاج والحد من ندرة المياه وعودة المرشد الزراعى بكل قرية ونجع، لتعريف الفلاح وتزويده بكل ما هو جديد فى المجال الزراعى والأنشطة الزراعية بشتى أنوعها، والقيام بحملات قومية للمحاصيل الإستراتيجية، وتقدم له خدمات إنتاجية متمثلة فى بعض التقاوى وتسوية الأرض، بالإضافة إلى تفعيل دور البنك الزراعى المصرى بتوفير الآلات وأن يمد الفلاح بالمستلزمات الزراعية، ومنحه القروض الميسرة بفوائد بسيطة لأن دوره فى المقام الأول أن يكون بنكا خدميا متخصصا وليس بنكاً تجارياً.

وأوضح الأمين العام للفلاحين النوبي أبو اللوز، أن وزير الزراعة رحب بعقد لقاءات أسبوعية مع جميع الفلاحين للتعرف على مشاكلهم والوقوف على حلها، مؤكدا أنه طالب الوزير بتحديد سعر عادل لكل المحاصيل الزراعية الرئيسية وفقا للتكاليف الفعلية بخاصة بعد زيادة المدخلات والمحروقات لعدم استقرار سعر الصرف، بالإضافة إلى مطالبته بالتنسيق مع الوزارت المعنية بتحديد الأسعار قبل الزراعة حتى تكون هناك ثقة بين الدولة والفلاح لزيادة المساحات المنزرعة من المحاصيل الإستراتيجية وزيادة الإنتاج، لأن شراء المحاصيل الزراعية من المزارعين بالأسعار العالمية، يخفف من العبء الواقع على الفلاح منذ عقود.

تعليق واحد

  1. صلاح زكى القصاص

    هؤلاء لايمثلوا الفلاحين لا من بعيد او قريب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *