أخبار الزراعة

وزير الزراعة يبحث مع اتحاد الدواجن تنفيذ الزراعة التعاقدية مع مزارعي الذرة

كتب: أسامة بدير أكد السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أن الدولة حريصة على حماية الثروة الداجنة والحفاظ على الإنجازات والمكتسبات التي حققتها خلال السنوات الماضية، مشيرا إلى تحقق الاكتفاء الذاتي من الدواجن والبيض حاليا.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده “القصير” اليوم مع اتحاد منتجي الدواجن لبحث تنفيذ الزراعة التعاقدية مع مزارعي الذرة الموسم المقبل.

وأضاف القصير، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم“، أن الدولة لديها رؤية مستقبلية واستثمارات واعدة في هذا المجال من خلال تخصيص مناطق لاقامة مشروعات ضخمة في الثروة الداجنة، لافتا أنه في ظل الظروف الراهنة محلياً وعالمياً وما ترتب عليها من تقلبات في اسعار المحاصيل الزراعية خاصة محصول الذرة المكون الرئيسي للأعلاف فإن الدولة تسعى لتحقيق زيادة الإنتاج المحلى من كافة المحاصيل الزراعية وحماية الكثير من الصناعات المحلية خاصة صناعة الدواجن.

وتابع: تسعى الوزارة لتشجيع المزارع على زراعة محصول الذرة الموسم المقبل وذلك عن طريق الانضمام لمنظومة الزراعة التعاقدية التي تضمن للفلاح سعر عادل كما تضمن توافر المحصول لمصانع الأعلاف.

وطالب القصير، من اتحاد منتجي الدواجن تحديد الكميات اللازمة من محصول الذرة ووضع سعر ضمان مع وضع آليات محددة للتسعير في تاريخ الاستلام وأيضا تحديد آليات تضمن تنفيذ الاتفاق بين الاتحاد والمزارعين.

ووجه وزير الزراعة، بسرعة الانتهاء من مناقشة النقاط السابقة والوصول إلى النتائج التي ترضى جميع الأطراف وتحقق مصلحة المزارعين ومنتجي الدواجن وتضمن توافر المحصول بالسعر العادل.

‏ومن جهته، اقترح المهندس محمود العناني رئيس اتحاد منتجي الدواجن، أن يتم تحديد حد أدنى لسعر الذرة حتى يكون أمان للفلاح، لافتا إلى أن يكون البيع بسعر السوق وقتها إذا كان في مصلحة الفلاح ‏حتى يستفيد بأعلى الأسعار.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى