آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / وزير الزراعة يؤكد على دور مركز البحوث الزراعية في تقليص الفجوة الغذائية

وزير الزراعة يؤكد على دور مركز البحوث الزراعية في تقليص الفجوة الغذائية

كتب: أسامة بدير أكد الدكتور عزالدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على دور مركز البحوث الزراعية فى تقليص الفجوة الغذائية والوصول الي الاكتفاء الذاتي قدر الإمكان من المحاصيل الزراعية خاصة الاستراتيجية.

وشدد أبوستيت، خلال كلمته الافتتاحية اليوم الأحد، فى ورشة العمل التي ينظمها معهد بحوث أمراض النباتات بعنوان: “الاتجاهات الحديثة في مكافحة أمراض النباتات”، على أنه لا احد يستطيع أن يغفل دور مركز البحوث الزراعية وتوصياته الإرشادية للمزارعين ما يؤدى إلى زيادة الانتاج القومي من خلال إقامة دورات تدريبية وندوات إرشادية حقلية فضلا عن الحملات القومية.

وأوضج، أن مركز البحوث الزراعية يشهد نهضة علمية وعملية علي صعيد القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني، من خلال تطوير الأبحاث التطبيقية لتغطية الإنتاج كما ونوعا.

وشدد وزير الزراعة، علي أهمية ورشة العمل التي ينظمها المركز بهدف التعرف على الطرق الحديثة لمكافحة الأمراض النباتية، لافتا الي دور معهد بحوث أمراض النباتات فى انتاج أصناف المحاصيل الاستراتيجية المقاومة للأمراض النباتية سواء كانت حقلية أو بستانية بالتعاون مع المعاهد البحثية المختصة.

ومن جهته، قال الدكتور محمد سليمان، رئيس مركز البحوث الزراعية، ان معهد بحوث أمراض النباتات يعد واحدا من اهم المعاهد البحثية داخل المركز، مشيرا إلى بعض انجازاته كالتنبؤ بمعدلات الامراض ومدى انتشارها وعمل حصر شامل للمسببات المرضية تحت ظروف التغيرات المناخية والكشف عنها باستخدام التقنييات الحديثة.

واشار سليمان، ان ورشة العمل من شأنها وضع حلول مثلى وفعالة لمكافحة مسببات امراض النبات عن طريق بعض المحاور والتى تتمثل فى المبيدات الكيميائية ودورها فى مكافحة المسببات المرضية وتشخيص وتعريف المسببات المرضية بالطرق الحديثة حتى يتسنى للمتخصصين توصيف المسببات المرضية بطريقة علمية صحيحة ومن ثم وضع الحلول المثلى للمكافحة وتتناول الورشة ايضا دور النانوتكنولوجى كاتجاه حديث فى مكافحة امراض النبات.

وقال الدكتور أشرف خليل، مدير معهد بحوث أمراض النباتات، ان المعهد يعد احد من أقدم وأعرق المعاهد البحثية وأحد الأجنحة الرئيسية الهامة لـمركز البحوث الزراعية، ومن أهم ركائز البحوث التطبيقية والإرشادية فى مجال الزراعة المصرية.

وأشار خليل، الي ان المعهد يعتمد على أحدث الوسائل التكنولوجية في التشخيص والتعريف والمكافحة، مع التركيز على المبيدات الحيوية والكيميائية الآمنة واستنباط الأصناف النباتية المقاومة للأمراض، لافتا إلى مساهمة المعهد في فتح أسواق تصديرية جديدة لمحاصيل حقلية وبستانية خالية من المسببات المرضية الحجرية الممنوعة.

وعلي هامش فعاليات ورشة العمل قام وزير الزراعة بتكريم عدد من اساتذة وعلماء معهد بحوث أمراض النباتات، ممن تقلدوا مناصب رفيعة بـوزارة الزراعة وهم: الدكتور صلاح عبدالمؤمن وزير الزراعة الأسبق، والدكتور صلاح يوسف وزير الزراعة الأسبق، والدكتور صفوت الحداد نائب وزير الزراعة السابق، والدكتور أحمد شلبي المستشار الثقافي الزراعي بروما، فضلا عن علماء المعهد الحاصلين علي جوائز الدولة حديثا وشباب الباحثين المتميزين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *