آخر الأخبار

وزير الزراعة يؤكد على استخدام موارد المياه المشتركة لا ينبغي أن يتحكم فيه بلد المنبع

كتب: أسامة بدير أكد السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أهمية الاستخدام المسئول لمياه نهر النيل من قبل دول المنبع دون المساس بحقوق المياه لدول المصب، بالإضافة إلى أهمية تبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وشدد القصير، خلال كلمته في مؤتمر النظم الغذائية المستدامة لدول منظمة التعاون الاسلامى التي ألقاها نيابة عنه الدكتور سعد نصار مستشار الوزير، على أن ندرة الموارد المائية يأتي على رأس قائمة التحديات التي تواجه مصر بصفة عامة وتحديات مرحلة تحول النظم الغذائية على وجه الخصوص.

وتابع: لا يمكن توفير الغذاء وتحقيق الأمن الغذائي والتحول لنظم غذائية صحية ومستدامة في ظل نقص الموارد المائية، مؤكدا أن استخدام موارد المياه المشتركة لا ينبغي أن يتحكم فيه بلد المنبع بالمخالفة القانون، بل يجب أن يُنظر إلى عملية استخدام المياه على أنها منصة للتعاون الإقليمي والتنمية لتوفير الغذاء لكافة الشعوب.

وأردف القصير، أن مصر تتعهد للسير قدما في تحقيق أهداف قمة نظم الغذاء من خلال الاستمرار في إجراء الحوار الوطنى ومراجعة اولويات الحلول المطروحة لتحقيق أهداف المسارات الخمسة للقمة حتى يتسنى تحقيق أفضل النتائج.

وأشار وزير الزراعة، إلى أن الأمر يتطلب تكاتف كافة الشركاء لتوفير الدعم الفني ونقل التكنولوجيا والابتكار في مجال الزراعة الرقمية وخلافه من اجل تنفيذ الحلول المقترحة لتحقيق أهداف مسارات القمة المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *